2017/03/09 13:20
  • عدد القراءات 4168
  • القسم : المواطن الصحفي

وثائق تكشف عن صفقات فساد في معمل إسمنت الكوفة

بغداد/المسلة

وردت إلى بريد "المسلة" رسالة من المواطن محمد كريم، مرفقة بالوثائق، تفصح عن ملفات فساد في معمل سمنت الكوفة.

وجاء في نص الرسالة:

ملفات عديدة تكشف عن فساد معمل أسمنت الكوفة، الذي يديره مدير عام يتصف بالجشع، ويتستر على قضايا فساد كثيرة داخل أروقة هذا المعمل، ومن هذه الملفات ما يخص شراء المعمل ألكترودات لمرسبة طواحين السمنت بكمية 300 ، سعر الواحد منها  (165 ألف دينار ) وإجمالي المعاملة (49٠5 مليون دينار ) بينما السعر الحقيقي لا يتجاوز(25 ألف دينار ) لكل قطعة، أي أجمالي( 7٠5 مليون دينار ) ليكون الفرق  42 مليون دينار، لعقد كل قيمته (49٠5 مليون دينار ).

والفساد الأكثر في هذه المعاملة أضافة للسعر،أن الكمية لازالت في المخزن كونها غير مطابقة للمواصفة المطلوبة من ناحية "الطول" والذي لا يمكن معالجته بسبب وجود "سبرنكات" في هذا الإلكترود، ورغم ذلك قام المسؤولون عن الصفقة بالموافقة على استلام الكمية من المجهز بدلا من رفضها، وعملوا على تعديل استمارة طلب الشراء لكي يتم الاستلام لكن المستفيدين نسوا أن هناك طلب شراء سابق بالمواصفة الصحيحة لم يقوموا بتعديله.

وأوردت المعلومات ان  قضايا الفساد التي تخص المعمل كثيرة، منها عدم توزيع الارباح على الموظفين الذين نظموا تظاهرة ضد الادارة ، حيث  اكد احد المنتسبين: "جئنا للتظاهر   مطالبين بفتح تحقيق في مطالبنا من قبل لجان وهيئات النزاهة المتمثلة بتوزيع الأرباح منذ عام 2008 وتخصيص الأراضي السكنية وإلغاء كتاب نقل الموظفين الذين نقلو بسبب خروجهم للمطالبة بحقوقهم وعدم استخدام الإجراءات ضد الموظفين الذين خرجوا بالمظاهرات المنددة الإدارية المقيتة كما طرح المتظاهرين موضوع إعطاء بعض الأعمال للشركات للتأهيل واستخدام مواد ليست من مناشئ عالمية".

وطالب المتظاهرين برفع الظلم والحيف عنهم، من خلال تنفيذ الاوامر الوزارية الصادرة، والتي تتضمن تغيير ادارة الشركة ورؤساء اقسامها ومدراء المعامل في شركة الاسمنت الجنوبية بسبب وجود فساد مالي واداري فيها  .

 وفي وقت سابق اصدرت منظمة راصد لدعم النزاهة العراقية تقريرها الشهري والذي يوثق لحالات الفساد والنزاهة في النجف الاشرف، وتضمن التقرير اشارة لعدد من حاالت الفساد في معمل اسمنت الكوفة  .

تنوّه "المسلة" إلى انّ ما جاء من تفاصيل، لا يعبر عن وجهة نظرها، وانّ من حق أصحاب العلاقة، الرد على ما يرد في المنشور، عملا بحرية الرأي، وسياسة "الأبواب المفتوحة" أمام معلومات المتابع، ووجهات نظره، كشفاً للحقائق.

تؤكد "المسلة" على انّ زاوية "المواطن الصحافي "تعنى برسائل وتدوينات وتقارير القرّاء والمتابعين للشأن العراقي، من دون ان يتبنى وجهة النظر التي تفيد بها الرسائل، تاركاً لأصحاب العلاقة حق الرد على ما يرد من حقائق واتهامات.

المصدر: تواصل اجتماعي - بريد المسلة

  

المصدر: تواصل اجتماعي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (1) - صباح البغدادي
    3/13/2017 7:55:02 AM

    السلام عليكم هذا الموضوع هو النزر القليل مما يفعل بمعامل الجنوبية وبالأخص المعاونية ومعمل الكوفه وآخرها معاملة تبديل كير سياره وهميه نحن نشد على أيديكم لكشف المفسدين وحسبنا الله ونعم الوكيل



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •