2017/03/15 19:14
  • عدد القراءات 18323
  • القسم : رصد

النواب يسرقون بإسم الفقراء

بغداد/المسلة: بانكشاف اقتطاع مجلس النواب مبلغ 50 مليار دينار من الموازنة المالية المخصصة للحرب على الإرهاب، والسلاح الذي يقاتل به العراقيون داعش، يفتضح الدور الفاسد لنواب يجدر بهم ان يمثلوا الشعب احسن تمثيل، واذا بهم يؤاثرون مصالحهم الشخصية وامتيازاتهم على مصير الوطن، ويسعون الى إثراء غير مشروع على حساب المواطن والمقاتل وتحرير الأرض، "فعملوا على اخفاء تلك المبالغ بالموازنة بشكل غير مرئي تحت مسميات للفقراء".

والفضيحة المجلجلة ان هؤلاء النواب ومجلسهم الذي يمثلهم لطالما اتّهموا الحكومة بالاسراف والسعي الى القروض ذات الفوائد الطويلة الأمد، وتناسوا انهم أحد أسباب الازمة المالية بامتيازاتهم من رواتب واتباع وحمايات، فيما كان الأجدر بهم ان يتقشفوا قبل المواطن، ويرفضوا أي زيادة في الرواتب بل ويتنازلوا عن قسم منها، وان يتخلوا عن الامتيازات، لكن شيئا من هذا لم يحدث.

وإذ ينصدم العراقيون بأمثال هؤلاء النواب الذين لا يستحقون تمثيله، فان ذلك مدعاة الى مراجعة جدية وواعية للأنظمة التي جعلت من هؤلاء النواب قططا سمان تفتك بقوت الشعب، والذين تحولوا الى تجار ورجال أعمال، وأصحاب أرصدة واسعة في بنوك عمان ودبي وأربيل ودول أخرى.

صوْت رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، في حديثه الثلاثاء، 14 أذار 2017 خير ممثل لارادة الشعب، بقوله ان مجلس النواب نقل خمسين مليار دينار من تخصيصات "حساسة" في البلد لرواتب وتخصيصات اعضاء مجلس النواب.

ولم يكتف العبادي بعرض الحالة، بل كان شجاعا بالقدر المتوقع حين قال "لن أسكت عن ذلك".

والامر المجلجل، ما كشفه العبادي عن ان هؤلاء النواب عملوا على "اخفاء" تلك المبالغ بالموازنة بشكل غير مرئي تحت مسميات للفقراء.

وشخّص رئيس الوزراء، هذا النفاق البرلماني، والسعي الى سرقة أموال الشعب بقوله "كلما نقترب من النصر المنشود نستغرب من احاديث بعض السياسيين الذين وكما يبدوا يعيشون بعالم اخر ويتحدثون بمصالح وقد تكون لديهم رغبة في تعيين أناس يخصونهم"، مبينا "اننا ولأول مرة وضعنا ضوابط وشروط للتعيينات، لكن البعض لم تعجبه تلك الحالة لوجود قوائم لديه بأسماء يريد تعيينها من خلال ضغوط على الوزراء وفق محسوبية ومنسوبية، وهذا هو الفساد بعينه".

ما كشفه رئيس الوزراء هو غيض من فيض لفساد نواب، أدمنوا ابتزاز الوزارات من اجل صفقات سياسية والحصول على بعض الامتيازات، أمثال النائبة حنان الفتلاوي وعالية نصيف وهيثم الجبوري وآخرين، بحسب ما كشفته معلومات موثقة كما هو الحال مع نصيف التي طالبت اكثر من مرة من وزارة الدفاع تعيين اقرباء لها.

الحل وضعه رئيس الوزراء في "إصلاح نظامنا السياسي والاجتماعي، لكي لا نتفاجأ من أية ردات فعل عنيفة، لان الظلم لن يدوم سواء بالظلم في توزيع المال او في الوظائف". في إشارة منه الى "نقل خمسين مليار دينار من تخصيصات حساسة في البلد لرواتب وتخصيصات أعضاء مجلس النواب".

ويبدو ان سياسة رئيس الوزراء بالمرصاد للفاسدين بتأكيده :"هنالك الكثير تم تعيينهم من قبل شخصيات سياسية ونستطيع متابعتهم فردا فردا لكننا اليوم منشغلون بمعركة ولا نريد فتح جبهات أخرى، لكن الفساد معركتنا الاهم ، ولن نسكت عنه ونعمل عليه ضمن خبرات دولية وبهدوء دون اعلان".

ومن فمك أدينك، حيث النواب انفسهم يؤكدون الكثير من حالات فساد أولئك الذين حملوا صفة "ممثلي الشعب" وهو ما كشفه النائب عن كتلة حزب الدعوة حيدر الكعبي، في 26 شباط الماضي، عن زيادة الراتب الاسمي لاعضاء مجلس النواب ابتداءا من شهر شباط من اربعة ملايين الى خمسة ملايين دينار، مشيرا الى ان القرار لن يكون بأثر رجعي.

وأضاف الكعبي ان "الراتب الاسمي لاعضاء مجلس النواب اصبح خمسة ملايين باستقطاع 45%من المخصصات الكلية للراتب".

وبهذا فان الراتب الكلي لعضو البرلمان اصبح بعد الاستقطاع هو سبعة ملايين و600 الف دينار.

ولفترة طويلة وقبل ان تُقر آليات التخفيض، كان الراتب الإسمي لرئيس النواب ونائبيه نحو 35 مليوناً و6 ملايين دينار وراتب عضو مجلس النواب نحو 12 مليون دينار.

ولم يعبأ هؤلاء النواب الذين يتجاسرون على قوت المواطن، حتى لوجهة نظر رابطة ُ الشفافية في العراق، التي اكدت على ارتفاع غير طبيعي للرواتب الاسمية للنواب العراقيين على رغم جوع ِ الشعب وانخفاض الموارد.

مصدر:المسلة

 


شارك الخبر

  • 16  
  • 1  

( 9)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   6
  • (1) - زيد الحلي
    16/03/2017 04:27:51

    هل من الممكن يا موقع المسلة ان تنشر اسماء المسؤولين الحرامية منذ ٢٠٠٣ وأستطيع مساعدتكم ببعض الأسماء وأبدا اولا بأيهم السامراءي وحازم الشعلان وصالح المطلك وأولاد الكربولي الثلاث وبهاء الأعرجي ومحمد الدايني ومن هل مال حمل جمال ، ( يوم نقول لجهنم هل امتلات وتقول هل من مزيد ) سورة ق الآية ٣٠



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   5
  • (2) - haider
    16/03/2017 09:29:18

    54 مليار قليلة وهذا ما مكتوب على الورق لكن بالحقيقة هناك اضعاف هذا المبلغ تذهب كمخصصات للنواب وتحسين معيشة وتعيين اقارب البرلمان يهمه حال الفقراء، لكن هذه الاموال سيتم تعيين الاقارب والحاشية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   5
  • (3) - محمد علي
    16/03/2017 09:31:10

    هيثم الجبوري يقول ان هذه الاموال مخصصة للموظفين وليست للنواب لكن هذا الغبي لا يعلم كيف يتم مناقلة اموال للموظفين وتخصيصات تم اقرارها بالموازنة العامة اثبت البرلمان العراقي للعالم ان الشعب اخر شي يفكرون به، وهو ليس الا اصوات تمشي في الشارع يشترونها متى ما شاؤوا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (4) - علي حميد الفرطوسي
    16/03/2017 09:36:55

    الموازنة العامة تضعها السلطة التنفيذية والمتمثلة بمجلس الوزراء واي تخصيص خارج مجلس الوزراء هو امر غير دستوري العبادي يستطيع الطعن عند المحكمة الاتحادية وسيكسب القضية ضد البرلمان الذي لا يأبه للوضع الاقتصادي في اعراق 54 مليار دينار قادرة على زيادة رواتب الاجراء اليوميين الذين يتقاضون 90 الف دينار في الشهر اي 3 الاف دينار في اليوم وهي لا تعادل اجرة تكسي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (5) - العبادي الشريف
    16/03/2017 10:54:34

    وانا اضيف اهم كل من ؛نوري المالكي،حيدر العبادي،ابراهيم الجعفري،اسامة النجيفي،اياد علاوي،عمار الحكيم،صالح المطلك ،المجرم الهارب طارق السلجوقي، وائل عبد اللطيف،هوشيار زيباري وحمايته لزگين ومتين وفواد النقشبندي والخبل محمود المشهداني ومعظم النواب



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (6) - مينا
    16/03/2017 13:50:29

    كل النواب من صغيرهم الى كبيرهم فاسدين .. ونأمل من العبادي انو يخلصنا منهم ويكشف فسادهم جميعاً واحنا وياه بكل خطوة يخطيها ضد هذولة الفاسدين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (7) - يشار
    16/03/2017 17:43:05

    هولاء المجرمون ال -انهم دواعش ... لكل يقتل والكل يسرق ويدمر الوطن الجريح الذي جثمت عليه فاشية البعث واجهض عليه الا.. انظروا ماذا قدموا هولاء الدواعش...غير التخلف والفقر والدمار -بلد على حافية الهاويه... واحزابها تصول وتجول .. -اماذا قدموا للعراق ؟غير عسكرة المجتمع وتدميره فكريا وثقافيا -14 عام مرت والعراق ينزف ويستنزف من قبل احزاب ..-اين المليارات التي سرقت من جميع الكتل السياسه التي باعت العراق وافرطت في ثروته القوميه -هولاء مطالبون بجرائم حرب ودمار ضد العراق والمواطن العراق سقط البعث ..والحزي والعار لااحزاب ....... الدواعشيه؟ط



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (8) - ابن العراق
    19/03/2017 04:38:35

    التمني رأس مال المفلسين كما يقول الحديث . صدام حسين بعد عودته من كوبا مباشره اتخذ مجموعه من الاجراءات في داخل العراق والمتابع للوضع الداخلي انذاك يكتشف ماهي الخطوات التي اتخذها صدام بعد عودته مباشره من الزياره . الامثله تضرب ولاتقاس ونحن لدينا بلد نخاف على حاضره ومستقبله ، ياريت بعد عودته من الزياره ان يتخذ خطوات جرئيه أكثر وضوحاً وفعاليه مما هي عليها الان للحد من كل هذه الظواهر لان الاوضاع فاقت حدها المعقول وذهبت الى اللامعقول .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (9) - علي
    22/03/2017 11:04:46

    يجب كتابة الخبر بهذا الشكل . النواب ياخذون اموال الفقراء . لان سياسيين العراق اجتازو مرحلة السرقه . السرقه تكون خلسه او باليل شغل حراميه لكن نوابنا ياخذون الاموال والاراضي والنفط و اخيرا الارواح . عيني عينك . منو الي يكدر ايحاسبهم ؟ احنا الشعب نكعد على النت و شويه انهوس و نتعب و نروح على اليوتيوب انشوف كم مقطع كامره خفيه على كم كول الرونالدو و ننسى . و البرلمانيين همه و عوائلهم متنعمين بهذة الاموال سفرات الباريس و المدريد .والشعب ياكل زقنبوت . والله حال العراق .



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي: almasalahiq@gmail.com