2017/04/20 22:02
  • عدد القراءات 149
  • القسم : صحة وتقنيات

سكايب يحظى بشعبية كبيرة بين مجرمي الإنترنت

بغداد/المسلة:  

اكتشف الباحثون من شركة “فلاش بوينت” Flashpoint المتخصصة بتوفير معلومات عن مخاطرة الأعمال أن تطبيق التراسل سكايب Skype يحظى بشعبية كبيرة بين مجرمي الإنترنت ويعد تطبيق الاتصال رقم واحد لمجرمي الإنترنت في جميع أنحاء العالم متفوقاً على منافسين مثل واتس اب وتيليجرام وICQ، وذلك بحسب الدراسة الجديدة المنشورة.

واستند البحث في الوصول إلى هذا الاستنتاج على ما جرى ذكره حول منصات التواصل الاجتماعي في المجتمعات السرية، حيث تشمل قائمة المجتمعات التي رصدتها الشركة على العديد من منتديات الإنترنت وأماكن تجمع وتراسل القراصنة ذوي القبعات السوداء والأماكن المرتبطة بالأنشطة الاحتيالية على شبكة الإنترنت.

ويعمل البحث على تحليل الحالة الراهنة للمسألة فيما يخص الاتصالات عبر الإنترنت المتعلقة بالجرائم، حيث تصدر سكايب بشكل كبير لا لبس فيه عبر مختلف المنصات والأماكن والمجالات، كما وجد الباحثون أن المحتالين عبر الإنترنت يميلون إلى اختيار تطبيقات تراسل مختلفة اعتماداً على مكان تواجدهم أو اللغة التي يتحدثونها.

وتستند قرارات المجرمين عبر الإنترنت عند اختيارهم لقنوات وطرق اتصال وتواصل معينة على عدة عوامل منها سهولة الاستخدام والمخاوف المتعلة بالأمن وعدم الكشف عن الهوية، حيث يهيمن تطبيق التراسل من شركة مايكروسوفت على مجتمع المجرمين على الإنترنت المتحدثين باللغة الإنكليزية والروسية بنسب تصل إلى 62 و38 بالمئة على التوالي.

وبحسب الدراسة فقد اعتمد قراصنة الإنترنت الإسبان والعرب في عام 2012 على سكايب، إلا أنهم تحولوا في الغالب إلى استعمال ICQ وواتس اب على التوالي بحلول عام 2016، وقد أثبت ICQ شعبية كبيرة بين مجرمي الإنترنت، مما جعله متواجداً ضمن قائمة طرق التواصل الخمسة الأوائل في المجتمعات السفلية الروسية والإسبانية والفرنسية والعربية والإنكليزية.

ويتوقع الباحثون أن هذا الامر قد يكون مرتبطاً بالنفوذ الروسي القوي في مجتمعات القرصنة عبر الإنترنت، حيث يعد قراصنة الإنترنت الناطقين باللغة الروسية الأكثر براعة ويعتبرون عالمياً أكثر الجهات الفاعلة ابتكاراً وتطوراً في النظام الإيكولوجي للجريمة السيبرانية”، وغالباً ما تحاكي الجهات الفاعلة من المجتمعات المتحدثة بلغات أخرى مجرمي الإنترنت الروس في محاولة لرفع مستويات الكفاءة الخاصة بهم.

المصدر: وسائل اعلام عربية - المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •