2017/05/03 12:40
  • عدد القراءات 7375
  • القسم : رصد

محافظ الديوانية يدعو الى العنف لإيقاف خصخصة الكهرباء (فيديو وتحليل)

 بغداد / المسلة:

في بروباغندا إعلامية مفضوحة، لصالح "الظلام" و"العتمة" يشير محافظ الديوانية سامي الحسناوي في مقطع فيديو تابعته "المسلة"، أنه "سوف لن يقدم الحماية للموظفين بغية القيام بوظائفهم في حال خصخصة الكهرباء، بل لن يستقبل الموظفين ولن يسمح لأي مسؤول في كهرباء المحافظة باستقبالهم".

ويدعو الحمزة في حديثه في خلال اجتماع مع المسؤولين الى "إيصال تهديداته إلى وزارة الكهرباء"، فيما قال رئيس الوزراء حيدر العبادي، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده في بغداد، في 2 أيار 2017، أن "هناك تداول معلومات خاطئة عن تسعيرة الكهرباء لإفشال هذا المشروع المهم".

..

يعتقد محافظ الديوانية، "واهما" انه يدافع عن المواطن الذي عانى من انقطاع الكهرباء منذ 2003، وحتى قبل هذا التاريخ، ليأتي مشروع الخصخصة انقاذا له من الواقع الذي كرسه الفساد في مشاريع الكهرباء.

هذه النظرة القاصرة عن فهم جوهر المشكلة، تدعو الى السؤال: اذا رفض المحافظة "الخصخصة" وطرد الموظفين، فهل يستطيع ان يوفر للمواطن الكهرباء، الجواب، قطعا، لا.

...

المحافظ ولأغراض انتخابية، "يدافع" عن المواطن "لما ينتظر كاهله من أعباء" ولم يقف الى جانبه في تحسين واقع الكهرباء الذي يعيشه عبر العمل مع الجهات المعنية على الدفع بمشروع الخصخصة نحو الأفضل، عبر جعلها مشاريع استثمارية مربحة ستوفر الآلاف من فرص العمل.

..

حديث المحافظ هو نتاج نظرة قاصرة لوجه المشكلة، انه البعد الضيق في التفكير الناجم عن ثقافة عمل متخلّفة، والذي يمتاز به بعض المسؤولين ممّن يرون في التلاعب على وتر "دخل المواطن"، لا "تحسين واقعه"، تطبيلا انتخابيا ناجعا لهم.

..

ويبدو ان المحافظ "ذكي" في مجال واحد، وهو إبقاء "العتمة" لأطول وقت ممكن، لكي لا يُحسب "النور" إنجازا لغيره، أولا، ولكي يستهلك معاناة المواطن انتخابيا طالما امكنه ذلك.

..

لو اطلّع هذا المحافظ على تجارب العالم في الخصخصة والاستثمار لادرك ان اكثر دول العالم تطورا، تلك التي خصخصت المشاريع، موفرة الخدمة الراقية في الكهرباء، وموفرةً ملايين فرص العمل.

..

نحتاج الى مسؤول "مسؤول" يقنع المواطن بما يفيده، لا أن يقف مع الأصوات التي تعرقل المشاريع الواعدة سواء عن قصد او جهل، فضلا عه انه يدعو الى "العنف" ضد الموظفين في قطاع الكهرباء.

..

الذي يقف بوجه الخصخصة التي درستها الحكومة من جميع جوانبها ووجدت فيها حلا ناجعا للازمة المستعصية لن يكون احرص منها على المواطن.

..

الفاسدون يسعون الى إجهاض التجربة لانها تضع حدا لتربّحهم من مشاريع الكهرباء المؤقتة والقصيرة العمر، والتي تأكل ولا تنتج، والتي اثروا منها ثراء فاحشا على حساب المواطن.

المصدر: المسلة 

 

المصدر: المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 13  

( 5)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   5
  • (1) - البصري
    5/3/2017 1:09:50 PM

    فقط الانتهازيين والمنتفعين من خصخخصة الكهرباء يدافعون عن هذه الفكره القذره .......خصخصة الكهرباء تنفع الفاسدين ومن يسايرهم اتمنى من موقع المسله ان يقف مع الفقراء لامع ابواق الخصخصه .......كل مجالس المحافظات في الجنوب لن تقدم الدعم الامني لشركات الخصخصه ونحن نؤيد المجالس وقراراتها



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   5
  • (2) - أحمد
    5/3/2017 11:44:51 PM

    المؤسسات الخدمية من كهرباء وماء وصحة..... يجب ان تعود للدولة وليس الى القطاع الخاص الذي يسعى الى الربح .... الدولة يجب ان تعمل على حماية المواطن من جشع هؤلاء ... ولكن مشكلة الدولة هي الفساد ... فعلى الدولة القضاء على الفاسدين و حماية الشعب من الجشعين.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - ابومصطفى
    5/5/2017 12:38:17 AM

    بالمختصر المفيد خصخصة الكهرباء والتمتع بتشغيلها 24 ساعه هي لمن يدفع اكثر فالاغنياء سيدفعون والغقراء حصتهم الاضاءه وتبريدهم المراوح والمبردات اما التكيف والسبالت والكنتوري مااعتقد ليهم الامكانيه بالدفع لان المبالغ ستكون كارثيه وحتى الموظفين سوف لن بسطيعوا مقاومة الاسعار فقط المقتدرين والفاسدين والسراق والحراميه سوف ينعمون بها وانا اعتفد ان الخصصه سوف تكون الشعره التي قصمت ظهر البعير



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (4) - ابن العراق
    5/7/2017 7:55:16 PM

    خصصه الكهرباء واي قطاع خدمي اخر جيده لكل الاطراف للدوله وماستجنيه من ضرائب لتمشيه مشاريعها المعطله وللمواطن وماسيتلقاه من خدمه محترمه وعلى مدار الساعه مقابل مايدفعه من قيمه الفاتوره . هناك شرطان او شرطين يجب توفيرهما في حاله الخصصه الاول : رقابه الدوله على اداء المستثمر من ناحيه الخدمه والاسعار . الثاني : المستهلك في حال دفعه للفاتوره يريد مقابيله خدمه في حال تكرار اعذار المستثمر يجب على الدوله ان تدخل .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (5) - ابن العراق
    5/10/2017 5:43:18 AM

    لست ضد الاعتراض ولكن الانسان عندما يعترض يجب ان يكون اعتراضه مقبول والا على شنو يعترض لاجل الاعترض مثلاً . هسه اذا ماشايفين باعيننا انكول حقك تعترض اي مو شايفين يااخي كيف يترك الاناره شغاله اربعه وعشرين ساعه في اماكن من بيته هو مامستخدمه هاي الاماكن اصلاً . قسماً بالله دخلت بيوتات وعجزت واني اقول طفي هاي وطفي ذيج هذا حرام وهذا مايصير سبلتات ومروحيات سقفيه شغاله في غرف وهاي مامسكونه اصلاً والله فديوم صعدت واحد بالسياره وكام يعترض عالحكومه حول موضوع التسعيره جاوبته كتله احسب كم مصباح خارجي بهاي البيوتات شغال وفي عز النهار فوك الاربعين مصباح وياريت كان شارع طويل بل شارع قصير كتله هذا بي داعي هو هم مااتحمل النقد كلي نزلني هههههه لا والمصيبه عدهم عُرف مااعرف منين جايبي ماكو بيت زرته وازاح البردات البردات على وضعه والاناره شغاله عمي دلم البرده خلي يدخل نور رب العالمين اي كثر استخدام الاناره يسبب مرض سرطان الجلد بس شسوي ويامن تحجي



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •