2016/11/18 11:26
  • عدد القراءات 3851
  • القسم : تواصل اجتماعي

قصة مدرّس عراقي مع طلّابه "الدواعش"

بغداد/المسلة: قصة مدرّس عراقي مع طلّابه "الدواعش"

 

 


شارك الخبر

  • 2  
  • 6  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - المغترب الكرادي
    11/18/2016 2:44:00 PM

    ليس الذنب فقط ذنب المقترفين لهذه الأعمال وأنما السياسيين في خارج وداخل سدة الحكم الذين غسلو أدمغدة أبناء العامية و أدخلو في رؤوسهم أنتم مهمشون وعليكم الأنتقام من الأخريين. والسياسيين الأخرون في سدة القرار ولديهم القوة الى حماية المواطن لم يستخدموها لهذا الغرض وأنما أستخدموها الى مصلحتهم الخاصة أو الحزبية. مع عميق حزني الى هذا الأستاذ الكريم والى عائلته الكريمة وتعساالى كل من تسبب في هذه المئاسي الى شعبنا الأبي بجميع مكوناته.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •