2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 5027
  • القسم : سياسة

الولايات المتحدة تكذب مجاهدي خلق: لم نزر أي مفقودين

السفارة الامريكية: ليس لدينا معلومات موثوقة عما إذا كانت حكومة العراق ضالعة أو مشاركة في أختطاف أو احتجاز هؤلاء المفقودين

بغداد/ المسلة: كذبت الولايات المتحدة، الاحد، ادعاءات المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية الذي يزعم بأن وفداً أمريكياً زار أعضاء منظمة مجاهدي خلق المفقودين الذين تم اختطافهم من معسكر أشرف، مبينة انها لا تمتلك معلومات موثوقة عما إذا كانت حكومة العراق ضالعة في أختطافهم.

وقالت الولايات المتحدة في بيان حصلت "المسلة" على نسخة منه "لقد اطلعنا على البيان الصحفي الصادر عن المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية الذي يزعم بأن وفداً أمريكياً زار أعضاء منظمة مجاهدي خلق المفقودين الذين تم اختطافهم من معسكر أشرف يوم الحادي من أيلول/ سبتمبر 2013".

وأضافت أن "هذا الادعاء غير صحيح جملةً وتفصيلاً، إذ لم يقم أي أحد من حكومة الولايات المتحدة برؤية أو زيارة الأفراد المفقودين"، مبينة "فضلا عن ذلك، فإنه ليس لدينا معلومات موثوقة عما إذا كانت حكومة العراق ضالعة أو مشاركة في أختطاف أو احتجاز هؤلاء المفقودين".

وذكرت أن "الولايات المتحدة لا تزال تشعر ببالغ القلق حيال مصير هؤلاء الافراد، كما نشعر أيضاً بالقلق إزاء سلامة أعضاء المنظمة المتبقين في معسكر الحرية في العراق"، مبينة "نحن نتابع هذه الأمور باهتمام يومي مع كل من بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) و مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين وحكومة العراق والسلطات الأخرى المعنية".

وأشارت الى ان "الولايات المتحدة ملتزمة بتيسير تنفيذ عملية نقل آمنة ودائمة للمقيمين في معسكر الحرية إلى خارج العراق في أسرع وقت ممكن، ولا يفوتنا في هذا الصدد الى أن نشكر حكومة ألبانيا على تلبيتها لهذه الحاجة الإنسانية الملحة، بإعادة توطين ما يقارب من200  من سكان المعسكر السابقين، آملين أن تحذو بلدان أخرى هذا الحذو يإعادة توطين سكان معسكر الحرية لديها في أقرب وقت ممكن".

وأعلنت الأمم المتحدة الخميس الماضي ان آخر عناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الباقين في معسكر اشرف شرق العراق نقلوا الى قاعدة في بغداد ريثما يعاد توطنيهم في الخارج .


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •