2016/11/22 11:55
  • عدد القراءات 1238
  • القسم : تواصل اجتماعي

الحرب ليست على داعش فقط .. بل على طابوره الخامس

داعش تنظيم سياسي وعقيدة دينية و تشكيل اداري متماسك مدعوم من مؤسسات اقتصادية و مالية ضخمة.

بغداد/المسلة: كتب مؤيد العبودي تدوينة على صفحته التفاعلية، في "فيسبوك":

 واهم من يتصور ان داعش مجموعة ارهابيين ملثمين بملابس وسخة و لحى و سكاكين و سواطير صدئة و أحزمة ناسفة و عجلات مفخخة.

داعش تنظيم سياسي وعقيدة دينية و تشكيل اداري متماسك مدعوم من مؤسسات اقتصادية و مالية ضخمة.

من المستحيل ان ننتصر على داعش العسكري ولا نحاسب داعش السياسي ألذي حرضهم و تعاون و تحالف معهم، و مدهم بالرجال و الاعلام و الأموال و غرر بالنساء والصغار ليكونوا حطب هذه الحرب.

حتى لو انتصرنا عسكريا على داعش، فلن نتخلص من اثاره اذا لم يتم محاسبة الجناح السياسي لداعش بعد القضاء على الجناح العسكري له، اذا لم يتم مراقبة المساجد التي تروج لفكر داعش..

للإعلاميين الذين يبررون اجرام داعش..

للساسة الذين يستخدمون داعش كورقة مساومة سياسية ثم يفاجئون بان داعش أفعى قد تنقلب عليهم، او عبوة قد تنفجر عليهم بأية لحظة..

انا مع محاسبة و تصفية كل داعشي.

لكن قبل ذلك، حاسبوا رجل الدين الذي أفتى للدواعش بالجهاد ضد الجيش و الشرطة و المدنيين من الطوائف والمذاهب و الأديان الاخرى، حاسبوا التاجر الذي مول داعش، الإعلامي الذي برر لداعش، السياسي الذي استخدم داعش كاداة ضغط لتحقيق هدف سياسي، بدلا من ان تقدموا لهم الاعذار وتعيدون تأهيلهم .

مصدر: التواصل الاجتماعي


شارك الخبر

  • 4  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •