2020/02/01 17:50
  • عدد القراءات 3096
  • القسم : مواضيع رائجة

نجاح علاوي رهن تعاون القوى السياسية وتفهّم المتظاهرين والمواطنين لاستحقاقات الأزمة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

----------------------------------- 

بغداد/المسلة: بتكليف السياسي العراقي محمد توفيق علاوي، ينتهي الفراغ الحكومي، في وقت تتأزّم فيه الأوضاع بسبب استمرار التظاهرات، وتخبّط القوى السياسية في حسم الأزمة.

يعوّل العراقيون كثيرا في ان يكون تكليف علاوي بداية مرحلة استقرار سياسي، واستشراف لمستقبل تتحقق فيه مطاليب العراقيين في انتخابات مبكرة، تشكّل حكومة قادرة على مواجهة التحديات الداخلية والخارجية.

محمد توفيق حسين علاوي أمين الربيعي، سياسي عراقي، ولد 1954 في العاصمة بغداد، انهى دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية في بغداد، والتحق بعدها بجامعة بغداد كلية الهندسة المعمارية وفي السنة النهائية اضطر ان يترك الجامعة ويترك العراق إلى لبنان عام 1977.

التحق في الجامعة الأمريكية في بيروت ونال شهادة البكلوريوس في هندسة العمارة العام 1980.

انتمى إلى حزب الدعوة الاسلامية ثم ترك الحزب فيما بعد.

دخل المعترك السياسي ضمن قائمة اياد علاوي الليبرالية منذ العام 2005، ليمارس أدوارا سياسية عبر القائمة العراقية، القائمة الوطنية، وائتلاف الوطنية.

انتخب عضواً لمجلس النواب العراقي منذ بداية عام 2006.

وزير  للاتصالات منذ اواسط العام 2006 حتى العام 2007.

التحق مرة اخرى بمجلس النواب عوضاً عن النائبة المتوفية عايدة عسيران العام 2008 حتى انتخابات العام 2010.

انتخب العام 2010 عضواً في مجلس النواب ثم تم تعيينه وزيراً للاتصالات نهاية عام 2010، وقد قدم استقالته من وزارة الاتصالات  نهاية العام 2012.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •