2020/02/10 09:50
  • عدد القراءات 2435
  • القسم : المواطن الصحفي

أمانة بغداد تعجز عن إزالة بقعة زيت في نفق بالعاصمة.. والسؤال عن الميزانية المليارية.. أين تستقر؟

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

----------------------------------- 

بغداد/المسلة: كتب علي مثنى الى المسلة..

بقعة زيت في نفق الزيتون في العاصمة بغداد، بقيت عصّية على امانة بغداد، وتسبّبت في حوادث مرورية كثيرة من دون ان يحرك ذلك الامينة ذكرى علوش، ويدفعها الى علاج المشكلة.

سيارات تصطدم ببعضها، وأخرى تصطدم بجدران النفق، فيما الأمانة والامينة نائمان.  

سوّاق تعرضوا الى الإصابات وزحمة سير كبير وارتباك مروري.

 صحت الامانة في وقت متأخر، واصدرت بياناً حول تنظيف وغسل نفق الزيتون.

ولو زرتم المكان لرأيتم العجب العجاب من الكيفية التي عالجت بها الأمانة..

السؤال الى ذكري علوش: اين الميزانية المليارية للأمانة يا ترى؟

واذكّرك، مثل هذه البقعة في دول تحترم شعبها، علاجها لا يستغرق الساعة على اقل تقدير..  

بريد المسلة

 المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

الصورة من وكالات اعلامية محلية

 

 

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 5  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •