2020/02/17 11:00
  • عدد القراءات 10262
  • القسم : المواطن الصحفي

وزير المالية وأطراف مستفيدة يحتالون بقرار مزوّر على المال العام.. خمسون مليار دينار في جيوب الفاسدين

بغداد/المسلة: كتب عدي الخفاجي الى المسلة.. كشفت معلومات موثوقة من داخل أورقة وزارة المالية، بان الوزير فؤاد حسين، وبالتنسيق مع مستشاره القانوني (السيد م ح ) أمر بصرف مبلغ مقداره 500000000000 خمسين مليار دينار عراقي الى (السيد ع ص) وبقرار مزور.

التفاصيل المؤكدة ان الوزارة دفعت اولا مبلغ 20 عشرين مليار الى (السيد ع ص).

وفي خلط للأوراق متفق عليه على ما يبدو، حصل (السيد ع ص) على كتاب من هيئة الشهداء يفيد بان الامر الإداري والقرار المتعلق بالمبلغ مزور، على امل الترتيب لمبلغ اكبر بموجب صفقة فاسدة، وهو ما حدث بالفعل.

ذلك ان الوزارة وبدلا من ان تسترد مبلغ الـ 20 مليار، قامت بدفع مبلغ اضافي لـ (السيد ع ص) ومقداره ثلاثون مليار دينار ليصبح المجموع خمسين مليار دينار في صفقة الأفسد من نوعها.

كافة الوثائق وقرارات المحاكم تقول ان (السيد ع. ص ) لا يستحق المبلغ وان على الوزارة استرداد المبلغ الاول كاملا.

لكن الصفقة الدسمة التي ضمنت الحصص لأطراف متعددة، جعل الجميع يغض الطرف عن الموضوع، فيما النزاهة لم تحرك ساكنا الى الآن.

نضع هذا التلاعب في المال العام امام انظار السيد رئيس الوزراء، فيما ندعو النزاهة الى التحقيق العاجل والفوري، لاسيما وان المستفيدين من الصفقة، هم كل من ( م ح) و ( ط س) و (ا د)، يرون انفسهم في أمان، بعد ان رتبوا مع الأطراف بالمعنية بالدولارات "الدسمة".

رصد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 


شارك الخبر

  • 4  
  • 10  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •