2020/02/25 11:37
  • عدد القراءات 3096
  • القسم : المواطن الصحفي

نداء الى وزارة الصحة والجهات المعنية وأصحاب المقدرة لانقاذ فتاة عراقية من مرضها المميت

بغداد/المسلة: وجّه الناشط والاكاديمي سعيد الموسى في رسالة الى "المسلة"، نداءا انسانيا إلى وزارة الصحة وجميع المسؤولين والمنظمات الإنسانية العراقية والمنظمات الخيرية الدولية،  عن حالة مرضية لإحدى الفتيات العراقيات في النجف.

المسلة تنشر نص الرسالة:

 زينب قمت بزيارتها في مستشفى بغداد التعليمي، لتقديم المساعدة الممكنة من اهل الشهامة والغيرة العراقية المعروفة دولة ومجتمع، حقا صدمت بحالتها.

زينب كانت تعاني بانسداد او التواء الامعاء، عمل لها أحد الأطباء تداخل جراحي فازال لها القولون بلا بديل وانهارت حالتها وحصل لها ما حصل واستمرت حالتها بالانهيار منذ 2018،عرضت على عدة جهات طبية بلا نتيجة لإنقاذ حياتها. 

الان تغذيتها يوميا مقتصرة على كيس ماء سعره 110 ألاف دينار عدا البوتاسيوم والمغنيزيوم والتغذية بالوريد، لست بصدد من كان الفاعل والمقرر بل بصدد إيجاد حل لهذه الفتاة التي حرمت من دراستها في السادس الثانوي ،لقد قيل لهم من قبل أطباء أن علاجها ممكن في خارج العراق ودول محدودة ،وأصبحت أسرتها في حيرة من امرها وأمرهم ابيها سائق كوستر يعمل عند الناس اي عامل يومي،انتقلوا بسببها إلى بغداد.

الان ترافق ابنتها والأب محتار بالاهتمام بطفلة أخرى صغير وايجار سكن ومعيشة، لا أرغب بكتابة ما اصابني، أملي كبير بالله تعالى بأن يسخر لها أحد من عباده. لمن يرغب في تقديم المساعدة العون يتصل على الخاص ومعي رقم هاتف والدتها.

الاتصال بسعد الموسى عبر موبايل   +964 790 136 6708

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر


شارك الخبر

  • 8  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •