2020/03/14 11:40
  • عدد القراءات 1740
  • القسم : مواضيع رائجة

التظاهرات تهددّها مخاوف كورونا والخلافات حول المشاركة مع الأحزاب لاختيار مرشح يرأس الحكومة

بغداد/المسلة: تقول مصادر في التظاهرات، ‏السبت‏، 14‏ آذار‏، 2020 ان المفاوضات الجارية لحسم مرشح رئاسة الوزراء، تشارك فيها شخصيات تقول انها تمثّل المحتجين في بغداد والمحافظات.

وفي تفاصيل المعلومات، فان لقاءات تجري مع النخب المتصدرة للساحات للتنسيق معها بشأن مرشح مناسب فيما تركز النخب المتصدية للمهمة على ان رئيس الوزراء المقبل هو انتقالي ولمرحلة قصيرة، وان الكثير من الكتل السياسية بدأت تدرك ذلك، تجنبا للفوضى مع تزايد الازمات السياسية والصحية والاجتماعية.

الى ذلك رصدت مصادر المسلة، الخلافات بين ما تسمى قيادات الحراك الشعبي حول اتهامات متبادلة بتسييس فعاليات داخل ساحات الاحتجاج، لجهات داخلية و خارجية، الامر الذي دفع متظاهرين الى العمل على اطلاق مشروع الإعلان عن كيان تنظيمي سياسي ذو طابع مدني، في انشقاق واضح في ساحة التظاهرات التي تعاني الانحسار الجماهيري بسبب هذه الخلافات ونتيجة للمخاوف من فايروس كورونا.

وكان قد قدم رئيس مجلس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، الاثنين 2 اذار 2020، اعتذاره عن التكليف لرئيس الجمهورية برهم صالح.

ولا ترى التطلعات، ان الحسم يمضي بجدية لاختيار رئيس وزراء انتقالي، فعلى ما يبدو ان الكتل سوف تختار حقبة سياسية برسم الغياب الطوعي، في عناد سياسي مع الجهات التي تسببت في انهاء تكليف محمد علاوي لرئاسة الوزراء.

واعتبرت المصادر ان الذي يعزز ذلك، هو صعوبة الاتفاق على مرشح جديد لرئاسة الوزراء لاسيما وان جهات مثل التيار الصدري تسعى الى الثأر من القوى التي عرقلت خياراتها في مشروع رئاسة الوزراء.

و تباينت ردود أفعال الكتل السياسية بشأن انسحاب رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، من مهمة تشكيل الحكومة.

ففي الوقت الذي رحبت فيه بعض الكتل بتلك الخطوة، عبرت أخرى عن استيائها، في انقسام واضح بين قوى تتمسك باستحقاقات المحاصصة، وبين قوى تسعى الى حكومة مستقلة، تمثل جميع المكونات العراقية، تعطي الحقوق للجميع وفق الاستحقاق العادل.

 المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •