2020/03/14 10:15
  • عدد القراءات 5528
  • القسم : مواضيع رائجة

لوبي المقايضات يرشّح "فاسد صفقة سكائر سومر" الذي أحرق المتظاهرون قصره الفخم ببابل.. لمنصب رئيس الوزراء

بغداد/المسلة:  كشفت مصادر سياسية، ‏الجمعة‏، 13‏ آذار‏، 2020 عن ان جهات سياسية، ونخب "منتفعة" من صفقات رئيس اللجنة المالية النيابية، تدفع باسم هيثم الجبوري مرشحا لرئاسة الوزراء بعد اعتذار محمد توفيق علاوي عن المنصب، فيما استغرب عراقيون وناشطون ومحتجون في ساحة التظاهرات، من طرح اسم شخصية "أسقطت" ساحات الاحتجاجات، اسمها، وأضرم المتظاهرون، النار في قصرها المشيد من أموال العراقيين في بابل، باعتبارها رمزا شاخصا في التورط في الملفات المشبوهة من الاستيلاء على أراضي زراعية في بابل، فضلا عن الكومشنات والعمولات، وابرزها صفقة سكائر سومر التي تناولها الإعلام وعرفها القاصي والداني.

وفي مدينة بابل التي ينحدر منها الجبوري، فان أهالي المحافظة، يعدونه أحد ابرز اقطاب الفساد منذ ٢٠٠٣، حيث يصنف في الشارع البابلي، كأحد القطط السمينة المكتنزة التي نهبت المال العام، وتمكنت من حصد ثروة كبيرة، من مصادر مشبوهة عبر الصفقات والكومشنات، ليتمكن في ظرف سنوات قصيرة من الحيازة على ارصدة وعقارات في داخل العراق وخارجه.

وأدى الغضب الشعبي على الجبوري، الذي ينحدر من بابل ويمثلها في البرلمان من دون ان يقدم إنجازا واحدا للأهالي الى اندفاع المتظاهرين لإضرام النار في قصره الفخم في ٢٥ أكتوبر ٢٠١٩، بمحافظة بابل.

وتلاشى هيثم الجبوري عن الأنظار في بابل منذ اندلاع التظاهرات بعد كان يطوف محافظة بابل وقصباتها وأقضيتها، وبين العشائر اثناء الانتخابات، لإدراكه جيدا ان فساده لم يعد ينطلي على الشعب العراقي، ليتفاجأ العراقيون بترشحه لرئاسة الوزراء، ليس من قبل الشعب، بل من قبل الجهات المستفيدة من صفقاته وملفات فساده.

وتُظهر مقاطع فيديو في وسائل الاعلام ووسائل التواصل، تفاصيل صفقة الفساد التي تورّط فيها النائب هيثم الجبوري، بالتنسيق مع مستورد جهاز كشف المتفجرات المزيف فاضل الدباس، حيث قاما باستيراده سكائر "سومر" من مصانع في الامارات، لهما اسهم فيها، وتم إدخالها الى العراق على أنها "صناعة وطنية" ليتم إعفاؤها من ضرائب الجمارك المترتبة عليها، والبالغة نحو 12 مليون دولار.

 و صفقة سكائر سومر هي حلقة في سلسلة فساد الجبوري، ومنها الصفقات المشبوهة والتسهيلات المالية مع مدير المركز العراقي للتجارة فيصل الهيمص، حيث ينحدر كلاهما من نفس المنطقة في محافظة بابل.

وكان النائب هيثم الجبوري، قد اعترف على صفحته التفاعلية "فيسبوك" بصحّة الكتاب الذي يخاطب فيه أمينة بغداد بلقب "معالي الأمينة"، في استدرار واضح للعواطف، حيث "يتوسّط" في الكتاب لديها، لغرض منح احد التجار قطعة ارض لأغراض مشروع استثماري.

المسلة سوف تنشر على حلقات، ملفات فساد الجبوري، في الوقت الذي تنقل فيه دعوات العراقيين في ساحات التظاهرات وغيرها، الى اعلان الرفض القاطع لتأهيل الجبوري لمنصب رئيس الوزراء، فبحسب المداخلات التي وردت الى المسلة

فانّ شخصية مشبوهة صعدت على سلم مقايضة المنافع في الصفقات والاتفاقات المنحرفة، لن يكون لها مكانا في إدارة الشأن العراقي، مشيرة الى ان اية انتخابات مقبلة سوف يخسر فيها الجبوري حتى مقعده النيابي، فكيف يمكن له ان يصبح رئيسا لوزراء العراق.

شاهد بالفيديو.. حرق بيت النائب هيثم الجبوري في بابل:

 

 المسلة


شارك الخبر

  • 19  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •