2020/03/16 17:19
  • عدد القراءات 513
  • القسم : العراق

الخبير التميمي: فشل اللجنة السباعية.. سيمنح برهم صلاحية تكليف مرشح بعيد عن الكتلة الأكبر

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

----------------------------------- 

بغداد/المسلة: أكد الخبير القانوني علي التميمي، الاثنين، 16 آذار 2020، ان موضوع الكتلة الأكبر انتهى بعد فشل اللجنة السباعية ومضي مدة الـ 15 يوم الممنوحة لرئيس الجمهورية، مبينا ان برهم صالح لديه صلاحية تكليف مرشح بعيدا عن الكتلة الأكبر أو الأحزاب بالاضافة الى انتقال كافة صلاحيات رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي وبذلك تسلم إدارة البلاد إلى رئيس الجمهورية.

وقال التميمي لـ "المسلة": انتهى موضوع الكتلة الأكبر التي لازمت المرشح في الفقرات اولا وثالثا وخامسا من المادة 76 من الدستور، مؤكدا ان الانتقال يكون إلى المادة 81 اولا وثانيا وانتقال الصلاحيات إلى رئيس الجمهورية وهو الذي سيقوم مقام رئيس الوزراء بكامل الصلاحيات وانتهاء دور عبد المهدي ومن معه والذي عليه ان يسلم إدارة البلاد إلى رئيس الجمهورية.

واضاف التميمي: لرئيس الجمهورية وفق الفقرة ثانيا من المادة 81 ان يكلف مرشحا بعيدا عن الكتلة الأكبر أو الأحزاب، وبذلك هو حرا غير مقيد ولا ملزم في الاختيار.

وتابع: اذا لم يصوت له البرلمان على من اختاره فيمكن اي رئيس الجمهورية أن يحل البرلمان ويدعو إلى إنتخابات مبكرة وفق المادة 64 من الدستور، لأنه جمع المنصبين اي رئيس الجمهورية والوزراء معنا، وعندها ستكون ضربة معلم وستحل مشاكل البلد جميعا.

وختم التميمي بالقول: في حالة الخلاف على ذلك يمكن لرئيس الجمهورية اللجوء إلى المحكمة الاتحادية لإيجاد حل للأزمة وفق المادة 93 الفقرة 2 من الدستور.

وعليه أكد ممثل ائتلاف دولة القانون في اللجنة السباعية الخاصة باختيار رئيس الوزراء حسين السنيد، الاثنين، 16 اذار 2020، تفكك اللجنة، فيما كشف عن موعد اجتماع للفرقاء السياسيين لاختيار مرشح لتشكيل الحكومة، مبينا وجود اجتماع للفرقاء السياسيين الاثنين أو الثلاثاء المقبل على طاولة واحدة لحسم الملف.

فيما أكد النائب عن تحالف الفتح مختار الموسوي، الاثنين 16 آذار 2020، أن اللجنة السباعية المشكلة لاختيار مرشح رئاسة الوزراء، فشلت خلال اجتماعها الاحد بالتوصل إلى اتفاق نهائي حول أسم رئيس الوزراء الجديد.

وقال حسن السنيد، إن اللجنة السباعية لم تتوصل الى اختيار مرشح لمنصب رئاسة مجلس الوزراء توافقي وبالاجماع، مضيفا: وجود اللجنة اصبح غير ذي جدوى، مشروعنا الحالي يتركز على إعادة حوار سريع بين الكتل السياسية الشيعية خلال مدة قصيرة للتوافق على مرشح جديد، أو أحد المرشحين الذين طرحوا في السابق.

وأشار ممثل ائتلاف دولة القانون في اللجنة السباعية إلى رفض الائتلاف ترشيح رئيس الجمهورية لاي مرشح دون الرجوع الى الكتل السياسية وتوافقاتها.

هذا وجدد ائتلاف النصر بزعامة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، الاثنين 16 اذار 2020، طرح رؤيته حول الحكومة المقبلة، والمكلف بتشكيلها، فيما أكد مشاركته في اجتماعات القوى السياسية لاختيار المكلف.

فيما أعلن رئيس تيار الحكمة، عمار الحكيم، الإثنين 16 آذار 2020، الانسحاب من مفاوضات اختيار المكلف بتشكيل الحكومة.

وقال الحكيم في بيان ورد الى "المسلة"، أنه بسبب رفضنا البقاء في معادلة التلكؤ، وتحفظنا على حسابات سياسية لا تأخذ بنظر الاعتبار المصلحة العليا للعراق والعراقيين، ولا تراعي الظروف الحالية التي تمر بها البلاد، فإننا قررنا ان لا نتدخل في مهمة اختيار اسماء المرشحين لمنصب رئيس الوزراء للمرحلة الانتقالية بعد الان.

بدوره أعلن رئيس تحالف سائرون، نبيل الطرفي، الاثنين 16 آذار 2020، عن تعليق حضور تحالفه في اجتماعات اللجنة السباعية، التي شكلت لاختيار رئيس الوزراء، مؤكداً أن عملها انتهى بالنسبة لنا، وذلك لان اللجنة السباعية لم تتوصل إلى اتفاق نهائي بشأن اختيار رئيس الوزراء، مبيناً أن اليوم ستنتهي المدة الدستورية، وعلى رئيس الجمهورية ممارسة صلاحياته بالتكليف.

وطالب سائرون رئيس الجمهورية بالتدخل وممارسة صلاحياته الدستورية، المتمثلة بتكليف شخصية بتشكيل الحكومة بعد إخفاق الكتل السياسية في الاتفاق على مرشح مقبول.

وكانت مصادر اخبرت المسلة بتوصل القوى السياسية إلى اتفاق لترشيح نعيم السهيل، رئيس ديوان رئاسة الجمهورية العراقية.

وتنتهي المهلة الدستورية الجديدة في العراق لاختيار رئيس للحكومة في السابع عشر من الشهر الحالي، وسط اختلاف واضح بين التفسيرات للمادة 81 من الدستور العراقي بشأن تولي الرئيس العراقي منصب رئاسة الحكومة في حال انقضاء المدة من دون تكليف رئيس جديد لها.

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •