2020/03/21 13:20
  • عدد القراءات 398
  • القسم : آراء

العراق اقتصاديا وتاثير فيروس كورونا

بغداد/المسلة:  

جعفر الحمداني                                           

أن استمرار واتساع نطاق تفشي فيروس كورونا سيلحق ضررا باقتصاد العراق من خلال تأثيره على اسعار النفط والتجارة وحركة راس المال بين القطاعات الأخرى يشكل انتشار فيروس كورونا خطرا نزوليا طارئا على اقتصاد العراق بصورة مباشرة، لكن التأثير الاقتصادي الاكبر سيعتمد على مدى انتشار المرض وتاثيره على اسواق الطاقة عالميا ومدى الاستجابة السياسية لتخفيف الاضرار الناجمة عن ذلك.

وكلما طال أجله واتسع نطاقه سيؤثر هذا على الأرجح على أنشطة استخراج النفط وتعطيل تصديره.

 إن تفشي الفيروس قد يؤثر أيضا على التجارة والاستثمار إذ أن أي تباطؤ جديد في اقتصاديات العالم والصين خصوصا قد يؤثر على عمل  الشركات التجارية العراقية ويعطل سلاسل الإمداد للسلع والخدمات.

وان مديات تأثير تفشي الفيروس على النمو في العراق سيؤخذ في الحسبان في تحديث صندوق النقد الدولي المقبل لتوقعاته العالمية في أبريل نيسان الفيروس الذي بدأ في الصين وانتشر إلى اكثر من 130 دولة ومنطقة، يثير المخاوف بين صناع السياسات العالمية من حيث أن ثالث أكبر اقتصاد في العالم هو المتضرر بالفعل مما تسبب في تراجع الطلب العالمي والاستهلاك الشخصي على الصناعات الصينية التي تعوض استيراداتها النفطية وقد ينحدر هذا الركود الصناعي والتصديري إلى الانكماش الاقتصادي و حيث اننا نصدر الى الصين معظم انتاجنا النفطي ونستورد منها معظم ما يحتاجه المستهلك العراقي.

اصبحت النتيجةضربة للمراكز التجارية واسواقنا المحلية التي تستقطب اكبر عدد من شبابنا من العاطلين، إذ شكل المنتج الصيني اكثر من 50 بالمئة من إجمالي المواد العراق ونسبة لا تقل عن 35 بالمائة من صادراتنا النفطية.

الازمة كبيرة ولا يتوقع لها انفراج خلال فترة زمنية قريبة لذالك اصبح لزاما على الجميع السعي الجاد للتخطيط لمرحلة عصيبة على العراق الذي يعتاش على النفط والتجارة ناهيك عن الاوضاع الامنية والسياسية التي هي بحد ذاتها ازمة بحاجة الى تدابير علمية والقلق كل القلق ان تصل بنا الظروف الى عجبت لمن لا يحد قوت يومه كيف لا يخرج على الناس شاهرا سيفه.

رصد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •