2020/04/02 23:00
  • عدد القراءات 5097
  • القسم : تواصل اجتماعي

الدفاع تسجل دعوى قضائية بحق نائبة كردية اعتدت على أفراد الأمن في كركوك.. فيديو

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

-----------------------------------

بغداد/المسلة: كتب مدير مديرية الاعلام والتوجيه المعنوي في وزارة الدفاع العميد يحيى رسول..

تواصل اجتماعي

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر


شارك الخبر

  • 15  
  • 2  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - A.W.
    4/3/2020 11:45:20 AM

    اخاطب الصحف العراقيه والتي اوصف كلها بالفاشله،كفى التعليق على هذا الخبر ،لآنها ليست ذات اهميه حتى لتظهر في الصحف، والآن كلما اتصفح الصحف العراقيه ارى نفس التعليق وقسم منها تضيف قوميتها وحزبها عند نشر الخبر،هل يجوز بقياساتكم اذا ارتكب عربي آو مسلم جريمة اختلاس او التعدي الاخلاقي على بنت قاصره بآن نصفه "بان العربي فلان ابن فستان تعدى على قاصروانتهك شرفها" هل هذا يسري لكل العرب ار المسلمين؟ اذا كانت بنفس المعيار نعم تسري ورد معقول ومتساوي . اتقوا الله يا عنصريين ،تآريخ الكرد ومؤساتهم تتكرر دائما بان الجنود العراقيين العرب يتعدون على الاكراد بآستمرار واغلب العرب يرونها بآنها حاله طبيعيه !!!!! كفاكم فقدان الضمير والنزول الى هذا المستوى الواطيء لان عواقبها ليست بحميده، كلنا نعرف بان العرب في اسرائيل لهم حقوق اكثر من العرب في كل البلاد الاسلاميه ولكن عندما يهجم احد الشقاة او عديمة الاخلاق على جندي او شرطي اسرائيلي تصفقون له/لها كان ذلك عمل بطولي ،انا لا اراها كذلك لان العاصي والشقي ومنحط الاخلاق لايقوم بعمل مفضل وحتى اذا قام به فهي من مصلحته الشخصيه ولا يتعلق بكفاح الشعب الفلسطيني.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - ياسر
    4/5/2020 5:14:23 PM

    الله يطيح حظ هيج وكت الي تجي بيه كردية تسب وتعتدي وبدن ادنى مستوى من الاخلاق على الجيش العراقي !!!!! ان الحكومة العراقية هي التي سمحت للاكراد بالتجاوز على الدولة االعراقية وعلى القضاء ان يدين الحكومة العراقية لانها لا تردع الاكراد وبالطرق التي يفهمها هؤلاء .



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •