2020/04/04 22:33
  • عدد القراءات 3580
  • القسم : رصد

معتصمو الناصرية: جهات تستغل عاطفة البعض لكسر الحظر الوقائي ولا شرعية لأي بيان يصدر باسم الساحة من خارجها

بغداد/المسلة: اصدر معتصمو ساحة الحبوبي، وسط محافظة ذي قار، السبت 4 نيسان 2020، بياناً بشأن الاحداث التي شهدتها المحافظة ليلة الجمعة الماضية، مؤكدين التزامهم بتوصيات المرجعية الدينية وتعليمات خلية الازمة.

وجاء في البيان: بالنظر للظروف الراهنة والصعبة التي يمر بها بلدنا العزيز ونظرً للتحديات التي تمر بها ثورتنا نحن معتصمو ساحة الحبوبي ندين ونستنكر ماحدث يوم امس لمحاولات كسر الحظر الوقائي وأستغلال عاطفة البعض.

واكد البيان، على التزام المعتصمين بتوصيات المرجعية الرشيدة وتعليمات خلية الازمة، مطالبين، بالكشف عن الملابسات لحالات القتل الجمعة الماضية لدى الطرفين، مشيرين الى ان الشهيد الذي وقع من صفوف المتظاهرين كان يقوم بواجب انساني ووطني أثناء قطع النزاع بين الطرفين واخماد نار الفتنة .

وتابع البيان: سيما وان معتصمي ساحة الحبوبي ملتزمين بقرار حظر التجوال ولهم دور فعال بحملات التعفير والتعقيم في المناطق والاحياء السكنية، وكذلك توزيع السلات الغذائية وبعض الاحتياجات اللازمة للعوائل الفقيرة والمتعففة.

كما طالب البيان على خلية الازمة ان تقوم بواجبها بصورة صحيحة وهو على الاقل فرضها على وزارة الصحة، وتوفير المستلزمات الطبية اللازمة، واعلان اماكن للحجر الصحي بديلاً عن المستشفيات العامة.

ولفت البيان الى انه لا شرعية لأي بيان يصدر باسم الساحة ما لم يقرأ داخل الساحة بعد اتفاق الخيم المعتصمة.

وفي وقت سابق، علّقت قيادة شرطة محافظة ذي قار، على الأحداث التي شهدتها مدينة الناصرية، يوم أمس، فيما بينت موقفها من اتهام بعض الجهات بالوقوف خلف ما حصل بالمحافظة.

وقال المتحدث الرسمي باسم القيادة العقيد فؤاد كريم: إن ما حصل الجمعة الماضية هو أمر مؤسف، حيث أقدم عدد من المدنيين، يستقلون دراجات نارية، برفع عدد من الحواجز التي وُضعت لقطع بعض الشوارع وقاموا بكسر حظر التجوال الوقائي المفروض من الجهات المختصة والأمنية.

وأضاف: أن شرطة المحافظة حاولت اقناعهم بالرجوع دون جدوى، حتى تصاعدت الأحداث ووصل الامر لسقوط عدد الضحايا من الطرفين، مبيناً: أن هنالك اجراءات مشددة اتخذت بعد تسجيل المحافظة 12 حالة إصابة الجمعة الماضية بالإضافة للأحداث التي حصلت.

وتابع كريم: لن نسمح بتكرار هذه الأحداث لأنها ستلحق الضرر بجميع أبناء المدينة، ونجدد دعوتنا لأخوتنا أبناء المدينة بتحمل المسؤولية وإدراك حجم خطر فيروس كورونا.

وعن الاتهامات التي وجهت لجهات حزبية أو بعض التجار بالوقوف خلف الحادث ودعوات كسر حظر التجوال، قال العقيد كريم: بصفتنا العسكرية ليس لنا الحق باتهام جهات دون أدلة قانونية قاطعة، وما دامت الأمور لم تصل لهذه المرحلة فاننا نؤكد بان الذي حصل هو من قبل مواطنين مدنيين حاولوا كسر الحظر.

وأشار المتحدث باسم شرطة ذي قار إلى أن الوضع الأمني في المحافظة حالياً تحت السيطرة مع انتشار مكثف للقوات الامنية.

وكان مصدر أمني من محافظة ذي قار، قد أفاد الجمعة الماضية، بأن قوات أمنية أطلقت الرصاص الحي لتفريق عشرات المتظاهرين وسط الناصرية.

وقال المصدر، إن العشرات من أهالي الناصرية تظاهروا وسط المدينة، للمطالبة بتوفير مخصصات مالية لهم بعد تعطل مصالحهم وأعمالهم نتيجة حظر التجوال الصحي بسبب فيروس كورونا.

وأضاف المصدر، أن المتظاهرين قطعوا جسر النصر بالإطارات المحترقة، الامر الذي دفع قائد شرطة المحافظة لاعتقال أي شخص يكسر حظر قرار التجوال، لافتاً إلى أن القوات الامنية أطلقت الرصاص الحي لتفريقهم.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •