2020/05/21 12:41
  • عدد القراءات 391
  • القسم : تواصل اجتماعي

العراقيون يستذكرون الشهيد مصطفى العذاري

بغداد/المسلة: يستذكر العراقيون عملية إعدام الجندي في الجيش العراقي الشهيد مصطفى العذاري، الذي اجتمعت زمرة من تنظيم داعش الارهابي في مدينة الفلوجة غربي العراق، على محاصرته في مدينة الكرمة وبعد مواجهة عنيفة مع المهاجمين وتعرضه لعدة اصابات في جسده، ونفاذ ذخيرته وقتل ما استطاع قتله سقط اسيرآ لديهم.

رصدت المسلة تفاعل العراقيون في مواقع التواصل الاجتماعي.

فاضل البصري : يا مصطفى ان نظراتك تقول ما الذي فعلته معكم.

علي حسين : ذكرى استشهاد العذاري على ايادي الغدر.

محمد الشمري: الذكرى الخامسة للاستشهاد العذاري على يد الارهاب التكفيري.

و كرم مجلس علماء الرباط المحمدي عائلة الشهيد مصطفى العذاري، الذي قام عناصر تنظيم داعش الإجرامي باختطافه وإعدامه في مدينة الفلوجة، وذلك بمناسبة الذكرى الأولى لتحرير المدينة من سيطرة داعش، إلى أن التكريم كان له وقع كبير في نفوس الحضور لأنه أعطى صورة مختلفة عن مدينة الفلوجة وبعث برسالة بأن الفلوجة اليوم غير الفلوجة بالأمس.

تواصل اجتماعي

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى) والذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر


شارك الخبر

  • 5  
  • 3  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •