2020/08/02 18:08
  • عدد القراءات 213
  • القسم : العراق

الساعدي: شخصنا الأسلوب الجديد لداعش وعملية كبرى ستنطلق لملاحقتهم

بغداد/المسلة: أعلن قائد جهاز مكافحة الارهاب الفريق أول ركن عبد الوهاب الساعدي، الأحد 2 اب 2020، عن عملية كبرى مرتقبة لملاحقة بقايا تنظيم داعش في البلاد.

وقال الساعدي في حديث لوسائل اعلامية تابعته "المسلة": شخّصنا الأسلوب الجديد لبقايا داعش، وألقينا القبض على بعض خلايا التنظيم خلال اليومين الماضيين.

وأعلن الساعدي قرب انطلاق عمليات كبرى لملاحقة بقايا تنظيم داعش.

وفي وقت سابق 

أكد المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، اللواء يحيى رسول، الأربعاء 29 تموز 2020، أن القوات الأمنية ستلاحق منفذي الاعتداء الذي استهدف آمر لواء 29 في الجيش العراقي، بقضاء هيت غربي البلاد، فيما أشار إلى أن داعش قد يستغل الظروف الجوية وأوقات معينة بتنفيذ هجماته.

وقال رسول في تصريح صحفي تابعته "المسلة" إن القطاعات الأمنية والأجهزة الاستخبارية تعمل على متابعة وملاحقة مستهد في الشهيد آمر لواء 29 فرقة المشاة السابعة، العميد الركن أحمد عبد الواحد الذي استشهد معه ضابط برتبة ملازم وجنديين، إثر اعتداء إرهابي في قضاء هيت غربي الأنبار.

وأضاف: قلنا وما زلنا نقول إن بقايا عصابات داعش الإرهابي موجودة وهي تمثل خطرا، لهذا نحن نجري عمليات نوعية واستباقية باستمرار للقضاء على الفلول الإرهابية.

وأشار رسول إلى أن تنظيم داعش الإرهابي لا يمتلك القدرة لمواجهة القطاعات الأمنية العراقية لذلك يلجأ إلى استهدافها بإطلاق مباشر أو غير مباشر.

وأوضح أن الإطلاق المباشر يُقصد به قناص أو سلاح رشاش بي كي سي والبندقية، وغير المباشر نقصد به الصواريخ والهاونات، وهذا دليل على أن داعش لا يمتلك القدرة اليوم، لكن ممكن أن يستغل بعض الظروف الجوية وأوقات معينة، ونلاحظ أن الهجمتين اللتين استهدفتا آمر لواء 29 يوم، وكذلك آمر اللواء 56 بالجيش العراقي، وقعتا ليلا.

ووجه رسول القوات والقطاعات الأمنية بأن تكون حذرة اليوم، وأن تتعامل بشكل دقيق، وتستمر بملاحقة ما تبقى من هذه الفلول الإرهابية وعدم إعطائها الفرصة، مشيرا إلى أن هذه الضربة حقق بها داعش الإرهابي نصرا إعلاميا وأوصل رسالة بأنه استهدف قائداً برتبة أمر لواء وهذا ليس أمرا هينا.

وتابع: سنقتص من القتلة ونلاحقهم لحين الوصول لهم والقصاص منهم، ولن نعطيهم المجال أن يبقوا على أرض العراق، نحتاج إلى الوقت لكن سنقضي عليهم تماما.

المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •