2020/08/04 16:54
  • عدد القراءات 209
  • القسم : العراق

المواد المائية: لقاء مرتقب مع تركيا لحسم المفاوضات بشأن ملف المياه

بغداد/المسلة: أعلنت وزارة الموارد المائية، الثلاثاء 4 اب 2020، عن لقاء مرتقب مع الجانب التركي لحسم المفاوضات بشأن ملف المياه.

وقال الناطق باسم الوزارة عوني ذياب في اصريح ورد لـ"المسلة" إن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي كلف وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني ممثلاً في المفاوضات بشأن حصص نهري دجلة والفرات مع الجانب التركي.

واضاف ذياب ان الوزارة مستعدة لخوض المفاوضات لاسيما أنه ملف واسع ومرتبط بحياة المواطنين، والعراق بأمسّ الحاجة إلى المياه، وعدم التوصل إلى حلّ قد يسبب أضراراً وخيمة، مؤكداً أن هناك مؤشرات للتفاوض مع الجانب التركي عبر الدائرة المغلقة ومن المؤمل عقد اللقاء في الأيام القليلة المقبلة.

وكانت وزارة الموارد المائية قد أعلنت في وقت سابق عن لقاء  بين وزير الموارد ونظيره الإيراني لحسم ملف المياه المشتركة بين البلدين، ووضع حلول جذرية لهذا الملف بشكل يخدم الطرفين.

ودعا عضو لجنة الزراعة والمياه والاهوار النيابية جمال فاخر، الأحد 19 تموز 2020، رئيسي الجمهورية برهم صالح والوزراء مصطفى الكاظمي الى اقامة دعوى في الامم المتحدة على جمهورية تركيا بسبب قطع المياه على العراق والتلاعب بحصته المائية المقررة وفق القانون الدولي.

وقال فاخر في حديث لوسائل اعلامية تابعته المسلة، إن الحصة المائية المقررة للعراق تم تحويلها الى سد اليسو، مايعني انه سيسبب كارثة للعراق ويعرضه للجفاف، مشددا على اهمية ان يكون المتصدي والمسؤول عن ملف المياه ب‍العراق حصرا بيد رئيس الجمهورية او رئيس الوزراء، وهو المعمول به في كل دول العالم المتشاطئ، وان يتم من خلالهما اقامة دعوى في الامم المتحدة على جمهورية تركيا بسبب قطع المياه على العراق والتلاعب بحصته المائية.

وأشار فاخر الى أن العراق سوف يمر بحالة جفاف خطيرة جدا، خصوصا في مناطق الجنوب والوسط، داعيا هيئة رئاسة مجلس النواب الى عقد جلسة طارئة للمجلس لمناقشة التجاوزات التركية على حصة العراق المائية ووضع حد لهذه التجاوزات واستخدام اوراق الضغط الحكومي على تركيا للتراجع عن هذه التجاوزات.

وأعلن وزير الموارد المائية، السبت 18 تموز 2020، أن العراق سيواجه شحاً بالغاً في المياه إذا لم تبرم اتفاقيات مع تركيا بشأن مشروعات أنقرة للري والسدود، التي قللت من تدفق نهري دجلة والفرات إلى السهول الجافة للعراق.

وكان متوسط قياسات التدفق، من الحدود مع تركيا في شمال العراق، أقل بنسبة 50% هذا العام مقارنةً بالأعوام السابقة، وفقاً لما أكده وزير الموارد المائية العراقي مهدي راشد الحمداني في مقابلة مع وكالة أسوشييتد برس.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •