2020/12/20 16:19
  • عدد القراءات 266
  • القسم : العراق

بلومبيرغ: خفض سعر الدينار العراقي مقابل الدولار إجراء مستحق.. يجب رصد الاستجابة الشعبية للزيادة القادمة في تكاليف المعيشة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

-----------------------------------

بغداد/المسلة: وصفت وكالة بلومبيرغ الاقتصادية، الاحد، 20 كانون الاول 2020، قرار البنك المركزي العراقي الذي صدر السبت 19 كانون الأول 2020، والمتضمن تعديل سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الدينار العراقي، بأنه خفض مستحق لقيمة العملة الوطنية بنحو 20 بالمئة مقابل الدولار، جاء لتجنب استنزاف احتياطيات الدول من العملات الأجنبية، بعد أن استنزف فيروس كورونا الطلب على الطاقة وتسبب في انهيار الأسعار.

وقالت الوكالة إن هذا الإجراء الأول من نوعه منذ 2003، كان خفضا حتميا للدينار نظرا لانخفاض أسعار النفط وضغوط الميزانية التي يواجهها العراق.

وقد تعهدت الحكومة أن يكون هذا الخفض لمرة واحدة ولن يتكرر، لكن تقرير بلومبيرغ نبّه إلى أهمية رصد الاستجابة الشعبية للزيادة القادمة في تكاليف المعيشة وبرنامج التقشف الحكومي.

وكان بيان البنك المركزي قد أعلن خفض سعر شراء العملة الأجنبية من وزارة المالية من حوالي 1190 دينارا لكل دولار، ليصبح 1450 دينارا، فيما أصبح سعر بيع العملة الأجنبية للمصارف 1460 دينارا لكل دولار، و1470 دينارا لكل دولار سعر بيع العملة الأجنبية للجمهور.

وبدورها قالت وزارة المالية العراقية إن تعديل سعر الصرف هو قرار سياسي للقيادة العراقية، وهو قرار يحظى بتأييد القوى السياسية والبرلمانية والفعاليات الاقتصادية التي شاركت مع الحكومة في نقاشات مطولة للتوصل إلى هذا الإجراء، بالإضافة إلى الجهات الدولية المختصة، ومنها صندوق النقد الدولي.

ويتوقع صندوق النقد الدولي أن ينكمش الاقتصاد العراقي بنسبة 12٪ هذا العام، وأن يصل عجز ميزانيته إلى 22٪ من الناتج المحلي الإجمالي.

متابعة المسلة - وكالات


شارك الخبر

  • 0  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •