2021/04/12 12:25
  • عدد القراءات 8501
  • القسم : رصد

حكومة الكاظمي تضع حجر الأساس لأضخم مشروع استراتيجي يوفر أكثر من 20 ألف فرصة عمل

بغداد/المسلة:  بدأت الحكومة العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي بالتحرك لاستئناف أحد أهم المشاريع الاستراتيجية الخاصة بالري، متمثلة في مشروع سد مكحول حيث وضع وزير الموارد المائية مهدي رشيد، الاثنين 12 نيسان 2021، حجر الاساس لبناء سد مكحول، مشيرا الى ان السد سيوفر أكثر من 20 ألف فرصة عمل.

ويهدف مشروع سد مكحول الى توليد الطاقة الكهربائية واستصلاح أراض شاسعة في صلاح الدين وكركوك، إضافة إلى تعزيز المياه في نهر دجلة وقت شحها، فضلاً على أنه سيقلل العبء على سد الموصل.

ويمتد موقع السد وحدود إنشائه من ناحية الزوية شمال قضاء بيجي، التابع لمحافظة صلاح الدين، وصولاً الى ناحية أيسر الشرقاط وأجزاء واسعة من نواحي العباسي والزاب الأسفل التابعة لقضاء الحويجة جنوب غربي كركوك.

وقال رشيد خلال وضعه حجر الاساس أن الطاقه الخزنية تصل إلى ثلاثة مليارات متر مكعب، مضيفا أن الخزين المائي سيعزز وينعش الاقتصاد العراقي.

واستطرد أن السد من اضخم المشاريع بعد العام 2003، مبينا ان لجان فنية مختصه شكلت للعمل على تعويض المتضررين.

وستستغرق عملية انشاء السد من 3 إلى 4 سنوات.

وسيؤمن السد عند اكتماله  خزينا اضافيا لمنظومة السدود العراقية من ثلاثة مليارات متر مكعب من الماء، وايضا سيؤمن حماية افضل لمنظومة سامراء ومدينة بغداد من مخاطر الفيضان.

وسيرفد السد بعد اكتماله الشبكة الوطنية بطاقة كهربائية قدرها 250 ميكا واط، وسيوفر مياه الري لملايين الدونمات من الاراضي الزراعية الخصبة من خلال مشاريع اروائية ستقام عليه لاحقا، وسيؤمن ايضا الآلاف من فرص العمل للشباب والخريجين ويسارع من عملية النمو الاقتصادي في البلاد ،لاسيما في المحافظات التي يقع السد في اراضيها.

المسلة

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا


شارك الخبر

  • 9  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - مهند امين
    4/12/2021 8:08:39 AM

    تحية للمسلة شكرا للحكومة الكاظمي الفتية بإنشاء عدد من المشاريع الاستراتيجية التي عجزت عن فعلها جميع الحكومات حتى في زمن صدام لان سد مكحول مشروع قديم ميناء الفاو كذالك القطار المعلق رغم مضى عشرة سنوات على اكتمال خطط انشاءه من قبل شركة اليستون الفرنسيةالا انه لحد الان لم ينفذ نتمنى لدولة رءيس الوزراء العمل على تنفيذه أكرر تحية لكم السيد الكاظمي ونأمل ان نفعل الاتفاقية العراقية الصينية لبناء عدد كبير من المدارس التعليم والاهتمام به اساس تقدم الدول نأمل من المعارضين لأية خطوه من قبل الكاظمي ان يجعلوا اي مشروع او حجر اساس هو للعراق وليس الكاظمي حصرا لذا نتمنى عليهم ولو لمرة واحده ان يكونوا وطنيين لكي نب.ا مرحلة الأعمار تأخرنا كثيرا ندعو الله ان ينصر العراق واهله وان يعطي الصحة للرئيس الكاظمي في ان يستمر فيما له خير العراق عاش العراق



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •