2021/04/27 11:45
  • عدد القراءات 4893
  • القسم : المواطن الصحفي

المواطن في كربلاء يعاني.. ادارة المحافظة ليس تأسيس الحجر فقط

بغداد/المسلة: كتب ميثم الكرام..

متى يجد المواطن الكربلائي توفير الخدمات له بيسر، هل يستهلك عمره آهات ويتحسر على اوضاع عيشه؟

اعمار المحافظة ليس في اعمار الحجر!

ايعقل هكذا تدار الدوائر في كربلاء..خصوصا في زمن كورونا.. ؟

متى يجد المواطن الكربلائي توفير الخدمات له بيسر ؟

الصور تتحدث عن واقع مأساوي  مرير جدا يعكس سوء ادارة ملف الخدمات في المحافظة..شعب كربلاء خصوصا والعراق عموما والله لايستحق هكذا عيش مؤلم.

الموضوع حله بسيط اذا سمح لأهل العقول بالعمل فهو  لايتعدى لتنظيمه حواسيب وارشفت سجلات العقارات الكترونيا وقاعة انتظار وماكنة ترقيم انتظار وخمسة كابينات تتوفر على خمسة الى سبع موظفين لتنتهي حاجة المواطن خلال 7 الى 10 دقائق فقط،

  بالامكان ان يمنح المواطن سند مصدق معتمد الكترونيا من بيته دون الحاجة للقدوم، من خلال نافذة الكترونية.

 وكذلك يمكن ارسال السند الاصلي "Hard copy" الى بيته اذا شاء بواسطة شركات شحن بريدي معتمدة تمنح ترخيص لهذا الغرض. 

ادارة المحافظات ليس اعمار الحجر فقط وانما توفير خدمات بسهولة ومتاحة وهينة للمواطنين يحصلون عليها من بيوتهم عبر هواتفهم او حواسيبهم الشخصية  كخدمات اشتراك الكهرباء والماء والدفع الضريبي ودفع جميع القوائم الحكومية  

رصد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى) والذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •