2021/06/28 13:31
  • عدد القراءات 6775
  • القسم : موقف

رسالة أخيرة قبل اليأس

بغداد/المسلة:  

تتناسلُ الزعامات.. ولا قيادة

تكثرُ الشهاداتُ والجامعاتُ.. ولا عِلْم

تُشَيّد المساجدُ.. ولا دين

يتعالى الدعاءُ.. ولا رحمة

يزدحم الأطباءُ.. ولا صحة

آلاف المهندسين.. لا شارع يصممّون، ولا مدينة يبنون

اكتظّت الجيوشُ والأسلحة.. ولا أمان..

أجيالٌ جديدةٌ تتوالد.. ولا يُرى أحدا..

(أني لأفتحُ عيني حين أفتحها.. على كثيرٍ ولكن لا أرى أحدا) .

استنكارٌ جمعيٌّ للفساد.. ولا نزيه

أشعار و مهاويل ومثاليات.. لكن لا أخلاق

ملايين المنظرّين.. ولا عمّال

عشائر من الشيوخ والسيوف.. ولا قبيلة  

مؤتمراتٌ وندواتُ..  ولا انتاج

مراكزُ بحوث وتحليل.. تدمن التقارير

فضائيات تفضح الفساد.. وهي المُمَوّلة منه  

أحزاب ُوكيانات.. ولا جماهير

وزاراتُ هي متاجر ومراكز تمويل لأحزاب.. ولا وزير

هيئاتُ نزاهة..  واللصوصيةُ تتبجح، والسرقةٌ تتجاسر  

بلادٌ اسمها العراق.. لكن لا دولة

بلاد تجترّ التاريخ مثل البعير..

تعيش الحاضر وتستشرف المستقبل من أجل الماضي

نص عدنان أبوزيد

المسلة

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 9  
  • 5  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - اياد
    7/8/2021 3:53:43 AM

    اكتب تعليقات كثيره جدا ....وهي تعبير عما يكابده المواطن العراقي من مرارة العيش أو السأم وعدم الثقه بالوضع الاقتصادي والسياسيي لكن اغلب ما اكتبه لا ينشر ....خوفا على ما يبدو من ملوك الطواسين أصحاب الرايات السوداء والبيضاء .... تعليقي هو ما اسمعه من عامة الشعب أو ما يبديه هذا الشاب أو ذاك الرجل أو تلك المراه ....لاسمع من وضع الشمع في أذنيه أو من كل بصره أو من تغابى واستهبل ليظهر كل يوم وساعه في القضائيات والإعلام الالكتروني يستهزأ علنا بشعب غلب على أمره وعانى ما عاناه من شياطين الدكتاتوريات العنتريه من مغامري السياسه البهلوانية ومروجي الهلوسه الطائفيه ...تحياتي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - اياد
    7/8/2021 3:53:55 AM

    اكتب تعليقات كثيره جدا ....وهي تعبير عما يكابده المواطن العراقي من مرارة العيش أو السأم وعدم الثقه بالوضع الاقتصادي والسياسيي لكن اغلب ما اكتبه لا ينشر ....خوفا على ما يبدو من ملوك الطواسين أصحاب الرايات السوداء والبيضاء .... تعليقي هو ما اسمعه من عامة الشعب أو ما يبديه هذا الشاب أو ذاك الرجل أو تلك المراه ....لاسمع من وضع الشمع في أذنيه أو من كل بصره أو من تغابى واستهبل ليظهر كل يوم وساعه في القضائيات والإعلام الالكتروني يستهزأ علنا بشعب غلب على أمره وعانى ما عاناه من شياطين الدكتاتوريات العنتريه من مغامري السياسه البهلوانية ومروجي الهلوسه الطائفيه ...تحياتي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - اياد
    7/8/2021 3:55:25 AM

    تم اضافه التعليق ولن ينشر ابدا...ما دام يعبر عما يكابده عامة الشعب



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •