2021/07/20 01:33
  • عدد القراءات 1252
  • القسم : مواضيع رائجة

مدينة الصدر تنزف: رغم الأعداد الهائلة لجيوش الأمن.. لا يزال الارهاب متمكّنٌ من العبور

بغداد/المسلة: قالت مصادر أمنية وطبية إن انتحاريا قتل ما لا يقل عن 35 شخصا وأصاب العشرات في سوق مزدحمة بمدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد يوم الاثنين عشية عيد الأضحى. 

وفي كل مرة تتحول مدينة الصدر والمناطق الشعبية والمكتظة الى ساحات دماء على ايدي الارهاب، فيما تقف الاجهزة الأمنية عاجزة.

وقال مصدر بالشرطة إن ما يربو على 60 شخصا أصيبوا.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم حسبما قالت وكالة ناشر نيوز التابعة له على تليجرام. وأضاف أن أحد مقاتليه فجر سترته الناسفة وسط الحشود.

وقالت مصادر طبية إن عدد القتلى قد يرتفع لأن بعض المصابين في حالة حرجة.

وعقد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي اجتماعا طارئا مع كبارة قادة الأمن لبحث الهجوم، حسبما قال مكتبه في بيان مقتضب.

واستهدف الارهاب المدنيين في مدينة الصدر عشية العيد، ما يدل على ان الارهاب لا زال يتحرك بطلاقة رغم الاعداد الهائلة لجيوش الأمن وأفراد المؤسسات الأمنية في العراق، والتي تفشل في كل مرة في ردع العمليات الارهابية.

وفي أبريل نيسان، أعلن داعش مسؤوليته عن تفجير سيارة ملغومة في سوق بمدينة الصدر، في هجوم أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 20.

كما أعلن التنظيم مسؤوليته عن تفجير في يناير كانون الثاني راح ضحيته أكثر من 30 شخصا في السوق المزدحمة بساحة الطيران في وسط بغداد، وكان هذا أول تفجير انتحاري كبير في العراق منذ ثلاث سنوات.

وكانت التفجيرات الكبيرة تقع بوتيرة شبه يومية في العاصمة العراقية يوما ما لكنها تراجعت منذ هزيمة تنظيم داعش عام 2017 بعد أن اجتاح مقاتلوه شمال وغرب البلاد.

المسلة

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (1) -
    7/19/2021 10:26:11 PM

    على الحكومة إذا كانت جادة وصادقة في محاربة الإرهاب إعدام كافة الإرهابيين المعتقلين لديها ولاتساوم على الدم العراقي حتى يكونو عبرة لمن اعتبر لأنه من أمن العقاب أساء الأدب تغمد الله شهدائنا بواسع رحمته والشفاء العاجل لجرحانا والموت لأعداء الإنسانية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - المهندس اياد
    7/22/2021 4:11:44 AM

    لن يتركوكم فأنتم احسن دعاية انتخابيه مصدر للأصوات التي تحسم لمن تكون الغابه في مهزلة الانتخابات



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •