2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 8588
  • القسم : محطات

الأديب: زيادة عدد الجامعات الحكومية بنسبة 53% بعد انشاء 10 جديدة

بغداد/ المسلة: قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب، اليوم الأربعاء، إن مصادقة مجلس النواب على قانون التعليم العالي الجديد والجامعات العشر التي أسستها الوزارة خلال الأعوام الثلاثة الماضية، سيعزز دور المعرفة في إعادة بناء البلاد ويزيد من نسبة الالتحاق الجامعي، وفيما أكد أن عدد الجامعات الحكومية ارتفع من 19 الى 29 أي بزيادة 53%، أعلن أن عدد الكليات الأهلية ارتفع أيضا من 26 الى 38 وبزيادة مقدارها 46%.

وأضاف الاديب أن تصويت مجلس النواب على قانون التعليم العالي الجديد الذي أنجزته الوزارة "جاء ليعزز الخطط الرامية الى توسيع المنظومة التعليمية في العراق بإضافة عشر جامعات جديدة أسسناها خلال السنوات الثلاث الماضية، وهو ما يرفع عدد الجامعات الحكومية من 19 الى 29 جامعة، وبزيادة مقدارها 53% خلال ثلاث سنوات فقط".

وأكد أن هذه الزيادة في عدد الجامعات الحكومية "يتناسب مع الحجم السكاني للعراق والرغبة المتزايدة للشباب للالتحاق بالتعليم الجامعي، خصوصا أن جامعاتنا الحكومية استقبلت أكثر من 160 ألف طالب في الدراسات الصباحية خلال هذا العام".

وتابع الأديب أن "الجامعات العشر الجديدة التي صادق عليها البرلمان هي كل من "جامعة سامراء في محافظة صلاح الدين، جامعة النفط والغاز في القرنة، جامعة ابن سينا للعلوم الطبية والصيدلانية في بغداد الكرخ، جامعة القاسم الخضراء في محافظة بابل، جامعة سومر في محافظة ذي قار، جامعة الفلوجة في محافظة الانبار، وجامعات: نينوى وتلعفر والحمدانية في محافظة نينوى، وجامعة جابر بن حيان للعلوم الطبية والصيدلانية في محافظة النجف ".

وتابع الاديب أن "الزيادة الجديدة في الجامعات الحكومية، جاء متزامنا مع التوسع الذي شهده قطاع التعليم الأهلي بزيادة عدد الكليات الأهلية من 26 الى 38 كلية، أي بنسبة مقدارها 46%"، مشيرا الى أن التعليم الأهلي "تمكن من استيعاب أكثر من 40 ألف طالب خلال العام الدراسي الحالي".

وأشار الى أن المنظومة التعليمية في العراق، "لم تكن تكفي حتى وقت قريب لاستيعاب عدد الطلبة الراغبين في الالتحاق بالتعليم الجامعي، فعددها كان اقل بكثير من حاجة البلاد على الرغم من التوسع السكاني الكبير الذي شهده العراق خلال العقود الماضية"، لافتا الى أن الارتفاع الجديد في عدد الجامعات، يتلاءم نسبيا مع نسب الالتحاق الجامعي في دول المنطقة، فمقابل 1,2 مليون طالب جامعي في الجزائر ذات الـ38 مليون مواطن، يبلغ عدد الطلبة الجامعيين في العراق قرابة نصف هذا العدد، وهو عدد متواضع قياسا الى عدد سكانه البالغ 33 مليون مواطن. وفي تركيا ذات الـ75 مليون مواطن، هناك أكثر من 185 جامعة حكومية وخاصة، في حين لم يكن لدى العراق حتى العام 2010 سوى 19 جامعة و26 كلية أهلية".


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •