2021/09/11 14:45
  • عدد القراءات 3389
  • القسم : ملف وتحليل

مؤتمر وطني لاسترداد اموال عراقية منهوبة قيمتها 360 مليار دولار

بغداد/المسلة: قال عضو اللجنة العليا لمكافحة الفساد سعيد ياسين، السبت 11 ايلول 2021، ان حجم أموال الفساد المنهوبة والمهربة الى الخارج تبلغ 360 مليار دولار، مشيرا الى ان بغداد ستشهد يومي الرابع عشر والخامس عشر من الشهر الحالي مؤتمرا بشأن استرداد هذه الاموال.

وذكر ياسين في تصريح تابعته "المسلة"ان المؤتمر سيركز على تفعيل دور وزارة العدل في هذا الشأن كونها تعد بمثابة محامي العراق امام العالم لاسترداد هذه الاموال وفق اتفاقيات دولية او ثنائية او جماعية.

واستطرد إن العمل على استرداد الأموال المنهوبة يتم من خلال دائرة استرداد الاموال في هيئة النزاهة العامة وصندوق استرداد الأموال الذي يضم في عضويته هيئة النزاهة ووزارات المالية والخارجية والعدل والقضاء والبنك المركزي وجهازي المخابرات والامن الوطني فضلا عن ديوان الرقابة المالية.

وتابع أن مبادرة لقانون جديد لمكافحة الفساد ستلبي متطلبات استرداد الاموال المنهوبة، لافتاً إلى أن العراق طرف في اتفاقية الامم المتحدة ومكافحة الفساد وهناك التزام دولي تجاه الاتفاقية بألتعاون بين دول المنظمة من اجل استرداد الاموال وفق آليات معينة منصوص عليها في الاتفاقية.

واستأنف القول ان هناك ايضا الاتفاقية العربية لمكافحة الفساد التي يمكن ان يستفيد منها العراق في هذا الشأن.

وختم حديثه بالقول ان العراق لديه اتفاقيات تعاون مع الكثير من الدول إلا أنه يحتاج الى توسيع هذه الاتفاقيات وتفعيل العمل بها.

يشار الى ان منظمة الشفافية الدولية قد خلصت في تقريرها الصادر مطلع العام الحالي عن مؤشرات الفساد لعام 2020 إلى أنّ منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لا تزال شديدة الفساد موضحة ان العراق احتل المرتبة 160 من بين الـ 180 دولة في العالم في مؤشرها للفساد.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي قد اعلن في 30 أغسطس عام 2020 عن تشكيل لجنة عليا تختص بالتحقيق في قضايا الفساد الكبرى والجرائم الاستثنائية.

متابعة المسلة - وكالات

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 7  
  • 0  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - المهندس اياد
    9/11/2021 10:30:18 AM

    لن تسترد هذه الأموال حتى وإن ثبت عائديتها إلى العراق....المثل العربي بقول ....الحلال ما حل في اليد ..والأموال المنهوبه من العراق اصبحت مال وراس مال تتاجر بها البنوك وهذه البنوك لن تتخلى عن راس مالها مطلقا تذكروا ما فعله الرئيس الدكتاتور الشيلي بينوشيت والذي هرب إلى انكلترا ما يقارب من الثمانين مليار دولار وقد قدمت الحكومات المتعاقبة الشيليه شكاوى إلى انكلترا وبنوكها وأثبتت عائديتها إلى شيلي وهي أموال مسروقه ومهربه من أموال الشعب الشيلي وبعد عدة سنوات وبعد أن ثبت صحة ذلك أعلنت البنوك المودعه فيها هذه الأموال المسروقه أعلنت إفلاسها ...إفلاسها ....أعلنت إفلاسها....افهموا لن تحصلوا على أموال مسروقه من العراق حتى وإن ثبت ذلك فلم حكم إفلاس البنوك قسمة الغرماء وهذه نسبه قليلة جدا لا تتعدى 5,%....لا تتعبوا أنفسكم .فهذه دعاية انتخابيه لحكم فاشل مع سبق الاصرار والترصد



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - المهندس اياد
    9/13/2021 2:23:32 AM

    لسنا واثقين على انكم على قدر من المسؤوليه الوطنيه حتى تستعيدوا الأموال المنهوبه من قبل الأحزاب الحاكمه...



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •