2021/10/06 14:05
  • عدد القراءات 5079
  • القسم : مواضيع رائجة

من يشكل الكتلة الأكبر بعد الانتخابات؟

بغداد/المسلة: تقترب الانتخابات ويطرح السؤال عن إمكانية إعادة احياء التحالف بين الفتح والتيار الصدري، وهو التحالف الذي لم يحقق نتائجا سياسية، يعول عليها في الانتخابات الماضية باتجاه تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان، فيما الافتراض يذهب الى احتمال تحالف بين ائتلاف دولة القانون والفتح، لتشكيل الكتلة الأكبر، في ظل تصاعد شعبية ائتلاف دولة القانون في الشارع العراقي.

ويقول عضو تحالف الفتح ابو ميثاق المساري، في 5 تشرين الاول 2021، ان الماكنة الانتخابية للفتح تعمل باتجاه بينما التيار الصدري يعمل بتجاه اخر.

وبحسب المساري، فان التيار الصدري يعمل على استقطاب اربيل، بينما تعمل ماكنة الفتح على استقطاب السليمانية.

تصريح المساري، يقود الى الحسبان بان الفتح سوف لن يجد سوى ائتلاف دولة القانون للتحالف معه، وهو تحالف سيعزز من فرص رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي في الوصول الى رئاسة الوزراء.

وفي إشارة على خروج التيار الصدري من خارطة التحالفات الشيعية، يتوقع السياسي العراقي بهاء الاعرجي، الأربعاء، 6 أيلول، 2021، تحالفا بين الفتح وائتلاف دولة القانون يشكلان الكتلة الأكبر بعد الانتخابات النيابية المقبلة، مشيرا الى وجود تفاهمات اولية بين الفتح ودولة القانون وعزم وقوى كردية.

رئيس اكاديمية التطوير السياسي والحكم الرشيد، عبد الرحمن الجبوري، الثلاثاء 5 تشرين الاول 2021، يؤشّر على صعود سريع لحظوظ ائتلاف دولة القانون والمستقلين، في الانتخابات، فيما تتراجع شعبية تحالف الفتح والتيار الصدري.

وقال الجبوري في تدوينة تابعتها (المسلة) في حسابه في فيسبوك: ان هناك صعودا سريعا لحظوظ ائتلاف دولة القانون والمستقلين، مقابل تراجع في حظوظ تحالف الفتح (باستثناء مرشحي العصائب)، مبينا ان حظوظ ائتلاف القوى الوطنية يحافظ على زيادة بنسبة يوميا.

ويرى الجبوري ان الكتلة الصدرية تعاني من فقدان دعم المصوتين من خارج ابناء التيار الصدري، فيما ائتلاف عزم بقيادة خميس الخنجر وائتلاف تقدم بقيادة محمد الحلبوسي يمثلان صراع الديكة الدامي .

المسلة

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 13  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   10
  • (1) - المهندس اياد
    10/6/2021 11:18:45 AM

    انتم مصرون على تدمير العراق .....بهذه الطريقه ينتهي كل شيئ



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •