2021/10/07 10:05
  • عدد القراءات 7030
  • القسم : مواضيع رائجة

تبجح طائفي وتباهي قبلي وعبارات عنصرية في الدعايات لمرشحي انتخابات العراق

بغداد/المسلة: ترصد العبارات العنصرية والطائفية التي تحملها دعايات انتخابية لمرشحين في الانتخابات العراقية.

وقالت الفنانة العراقية الاء حسين، الأربعاء 6 تشرين الأول 2021، ان الملصقات الدعائية للمرشحين عبارة عن تبجح طائفي وتباهي قبلي ولم يفخر اغلبية المرشحين بشهاداتهم العلمية، على سبيل المثال.

وأضافت حسين في تغريدة تابعتها المسلة: هذا ما أسسه بول بريمر، دولة متأخرة يتناوب قيادتها بعض الـ….. لا دولة متقدمة تقودها الكفاءات المختصة.

وفي شوارع المحافظات، ومع بدء العد التنازلي للانتخابات، انتشرت الحملات الدعائية للمرشحين المزدانة بصورة واسماء والقاب المرشحين، فيما تغيب برامجهم الانتخابية وتجاربهم في الدراسة والعمل والحياة.

وبينما تنتشر لجان التحالفات والأحزاب لرفع صور مرشحيها فوق العمارات السكنية والتجارية وعلى الأرصفة وفي كل مكان يصلح لإبراز دعايات المرشحين، ينتقد عراقيون بعض المرشحين ومن يقف خلف حملاتهم الانتخابية نظرا للعشوائية وقلة الوعي، بتعريف الناخبين ببرامجهم الانتخابية.

يقول قادر جليل، وهو مختار محلة في منطقة الشواكة ببغداد: هناك من يتبنى شعارات عنصرية للترويج عن نفسه، وهناك من يستخدم مصطلحات وأساليب رثة تسيء للذوق العام، وتزيد من حدة الانتقادات التي توجه للسياسيين.

ويصف الناشط ماجد حميد، الدعاية الانتخابية، بأنها الأسوأ منذ الدورة الانتخابية الأولى.

ويؤكد حميد أنه تحاور مع مرشحي كتل وكيانات وأحزاب سياسية بشأن طريقتهم في عرض برامجهم الانتخابية وشعاراتهم، ووجد أن أغلبهم يحاول كسب الشارع بحملات دعائية تشجع على الكراهية والبعض يغازل المواطن بالطائفية.

في مناطق بغداد أيضا تنشر عبارة (إحنة الأصل)، مع كل صورة لمرشح من كيان سياسي معروف، وهذه العبارة تبعث رسائل خاطئة وسلبية تعيد للعراقيين ذاكرة حملات التهجير.

المسلة

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 12  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •