2021/10/25 10:00
  • عدد القراءات 6650
  • القسم : المواطن الصحفي

الاستثمار الفاسد يلتهم (علوة) مدينة القاسم في بابل

بغداد/المسلة: كتب لفيف من أهالي مدينة القاسم الى المسلة:

علوة مخضر مدينة  القاسم في بابل كانت مؤجرة بمبلغ 481 مليون دينار سنويا، وتم عرضها للاستثمار بمبلغ 75 مليون دينار سنويا.

المتعارف ان الاستثمار هو لزيادة خزينة الدولة لكن عرضها للاستثمار بـ75 مليون دينار يسبب هدر نحو 406 مليون دينار سنويا كونها كانت مؤجرة بمبلغ 481 مليون دينار سنويا خصوصا ان مديرية بلديات بابل (وحسب الوثائق) قد اكدت ان عرضها للاستثمار سيسبب هدر بالمال العام.

 والسؤال الى لجنة الاستثمار في محافظة بابل: كيف سمحتم بهذا الهدر الكبير للمال؟.

 ولماذا تم توقيفك رئيس هيئة الاستثمار - وقتها - من قبل قاضي نزاهة بابل ، ثم خرجتَ بكفالة ضامنة تؤمّن حضورك عند الطلب.

المسلة 

 

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •