2021/12/02 22:43
  • عدد القراءات 519
  • القسم : عرب وعالم

التغير المناخي يهدد استقرار 11 دولة بينها العراق

بغداد/المسلة: قال تقرير للاستخبارات الأمريكية، الخميس 2 كانون الاول 2021، إن 11 دولة من بينها دولة عربية، مهددة بخطر عدم الاستقرار بسبب التغير المناخي.

وذكر التقرير أن هذ الدول هي: العراق وأفغانستان وباكستان والهند وكولومبيا وكوريا الشمالية ونيكارغوا وغواتيمالا وهندوراس.

واضاف التقرير إن هذه الدول قد تعاني من الضعف وعدم الاستقرار الجيوسياسي، نتيجة تغير المناخ الذي سيؤدي إلى تفاقم المخاطر على مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة.

وتوصل نحو 200 دولة، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إلى اتفاق عالمي لمواجهة التغير المناخي بعد مفاوضات تواصلت أسبوعين، ولكن دون أن تتبنى ما يدعو إليه العِلم لاحتواء الارتفاع الخطر في درجات الحرارة.

وخلال قمة كوب 26، وجهت أصابع الاتهام للدول الغنية التي تقاعست عن التمويل اللازم للدول الفقيرة المعرضة لأخطار الجفاف وارتفاع منسوب مياه البحار والحرائق والعواصف.

ورأى مراقبون أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه لم يقدم ما هو مطلوب لتفادي الارتفاع البالغ في درجات الحرارة.

من المتوقع أن يؤثر تغير المناخ على كل دولة في العالم، ولكن تأثيره متفاوت على المناطق، وسيكون البعض أكثر تضررًا من البعض الآخر بسبب مجموعة من التهديدات المختلفة.

وتواجه البلدان النامية منها العراق والأماكن التي ينتشر فيها الفقر على نطاق واسع، والبلدان ذات الحكومات غير الفعالة، في بعض الأحيان، أكبر المخاطر الناجمة عن تغير المناخ، وعادة ما تكون سيئة التجهيز لإيجاد طرق استعدادا للمخاطر البيئية ومنعها.

وتهدد الضغوط المناخية في العراق منها ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض هطول الأمطار، مما يزيد من احتمالية مستقبل أكثر سخونة وجفافًا لبلد شهد بالفعل دمارًا واسع النطاق.

وأدى الجفاف المطول ودرجات الحرارة المرتفعة في وقت سابق من هذا العام إلى تدمير المحاصيل، تجف مساحات شاسعة من الأراضي فيما كان في العصور القديمة واحدة من أغنى المناطق الزراعية على الأرض وتتحول إلى صحراء.

تغيرات المناخ بشكل عام، بمثابة عامل مضاعف للتهديد، مما انعكس على الضعف الاجتماعي والسياسي والاقتصادي، وتقويض سبل العيش، وتضخيم خطر الصراع وجعل من الصعب على الناس البقاء في الموقع.

متابعة المسلة - وكالات

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •