2022/01/23 19:45
  • عدد القراءات 5585
  • القسم : تواصل اجتماعي

الخزعلي: الاطار مستمر بوحدته وممارسة دوره للعبور بالعراق لبر الامان

بغداد/المسلة: كتب قيس الخزعلي

رصد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 24  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   23
  • (1) - المهندس اياد
    1/24/2022 3:26:15 AM

    لن يستقر العرلق ما دمتم وسطاء لمصالح ايران ...وهذا الاطار بالمعاير الوطنيه....ليس عراقيا ...أنما هو ايراني بكل تفاصيله



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   24
  • (2) - المهندس اياد
    1/24/2022 3:38:10 AM

    ان الله تعالى خاطب النبي محمد (ص) بقوله....أنى أنت منها ....فما عساه سبحانه ان يخاطب المنحطين والسفله ...اتمنى ان يعرف السفله انهم سفله ومنحطين



    عبود
    1/29/2022 2:16:22 PM

    معاييرك "مهندس" اي بعثية اعرابية بحتة لذلك لا تطيق ان تكون معاييرك طائفية بدوية... مهندس مشحون طائفياً ومحشور مناطقياً

    المهندس اياد
    1/31/2022 12:43:57 AM

    السلام عليكم ،...اقرب وجهي مبهورا من هالات الحرف العربي المظفور بآلاف الازهار...انا عراقي عربي مسلم ادين بالولاء للعراق فقط واحترم سيادة القانون رفضنا البعث وعفالقته...رفضنا الحرب ...رفضنا الموت من أجل القائد المهزوم المدحور المنزوي في الخرائب المعدة للمتصهينيين....رفضنا الفكر الشعوبي ورفعنا ان نكون اذلاء خونه ...فاطيح بنا وركنا...فعز علينا رغيف الخبز فمنا كنا نجد حتى الفتات منه....كان بوسعنا ان نغلس ونمتطي المطايا كسائر المتزلفين في زمن القهر والتجني ....لكننا رفضنا ذلك المهزوم الذي انزوى في حفر رطبة مأسونه بمياه الصرف القذره...رفضنا البيعه ولم نجددها للذي اوقد نار الحروب وتسنم تاجا من الثعابين ...متسلطنا على رقابنا.....نحن الشعب الابي الذي لازال يرفض المتصعلكين والبعثيين وطلاب الجاه والسلطه....اراب السوابق وتجارالدم والظمير ....واخيرا اقدم اعتذاري لكل من فهم عكس ما نؤمن به وتصوره اهانة وتجاوز......فالولاء للعراق والسياده لقوانينه تدفعنا لان نتمنى من كل احبتنا ان يتركوا ان شعوب المنطقة باسرها ....تداري خبرته الا احنه نقدم خبزنا جاهز وحار وطيب ومكسب الى الغير بدوافع شخصيه غير وطنيه...فكان حالنا حال من حمل حماره.....وهذا لايرتجى منه شيى

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •