2022/01/23 23:34
  • عدد القراءات 5438
  • القسم : رصد

تفاصيل جديدة حول هجوم العظيم: ستة مسلحين هاجموا السرية وعنصر الحماية قُتل بكاتم صوت

بغداد/المسلة: قال اللواء يحيى رسول، الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، الأحد، حول مجزرة العظيم، إن ما اشيع عن أن مكان الحادث كان لسرية غير صحيح؛ لأن المكان الذي تعرض لهجوم هو لمقر سرية، والسرية فيها فصائل منفتحة لمسافات 500 و700 متر عن المقر".  

  وأضاف رسول في حوار تلفزيوني أن "عملية تحصين مقر السرية كان مقبولاً لكن ليس بائساً، فهو محصن بساتر ترابي وأسلاك شائكة وشق خندق، وهناك برج كونكريتي للمراقبة وكاميرات مراقبة حرارية، هذا يوفر حماية للعنصر الأمني".  

و ذكر رسول، إن "ما حصل ليس اقتحاماً بل كان التفافاً، حيث تم قتل عنصر الحماية بكاتم صوت واستغلوا سوء الأحوال الجوية ودخلوا لمقر السرية".  

وأشار إلى، أن "هناك برقية أمنية قبل أيام تتحدث بأن السرية ستتعرض إلى هجوم ووصلت هذه البرقية الى مقر السرية".  

 وحمّل رسول آمر السرية المسؤولية، قائلاً: إن "المنتسبين لا يتحملون المسؤولية، وهناك محاسبة لآمر اللواء والفوج وضباط"، موضحاً أنه "سيحالون إلى المحاكم".  

وأكد رسول، أنه  "تم نقل آمر اللواء وآمر الفوج وهناك مجلس تحقيقي يسري على جميع المسؤولين على الحادث"، مبينا أنه "لو كان هناك تهيّئة مسبقة وأخذ احتياطات في مقر السرية لما استطاع الإرهابيون الوصول إلى السرية".  

  وبين أن "الذين قاموا بالعملية (الدواعش) لا يتجاوز عددهم 6 عناصر، هناك جندي واحد في باب النظام وباقي العناصر كانوا مسترخين، وعندما دخلوا عليهم حصل ما حصل"، مؤكداً أن "نتائج التحقيق ستكشف للرأي العام".             

المسلة

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 18  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   9
  • (1) - المهندس اياد
    1/24/2022 3:15:03 AM

    نقل امر الفوج وامر اللواء؟؟؟ وماذا بعد ؟ هذه حوادث تتكرر كل مره ولا حل لها ...هناك عدم مبالاة ...الجنود غير ملتزمين بواجباتهم يقضون الليل مع الموبايل....للمتعه الرخيصه...دون اهتمام للواجب ....والقاده مرتشون تحميهم مجاميع من احزاب فاسده ومفسده...والمناصب الامنيه تعرض في سوق الاسهم للمزايده....بيع وشراء وفساد...واحزاب تتلاعب بامن الشعب ...وليس بوسعي الا ان اقول ان العراق لم يعد دوله بسبب سيطره ايران على كل مفاصل الحياة في العراق حتى ان احد قادة ايران ظهر علنا ؤصرح مهددا امريكا انه سيجعل من العراق ساحة حرب..نعم الى هذا الحد وصل بايران استهتارها بالعراق وشعبه حتى ان اعوان ايران بزعمون ان الجيش العراقي منهار ولا داعي لوجوده وهم يبحثون عن طرق لالغاءه واحلال مليشيات ايرانيه محله.....القاده غير مؤهلين لمثل هذه المناصب الحيويه والمهمه لامن العراق......ان بقي الوضع على ما هو عليه فلن نحرز اي تقدم وستنهار المحافظات وتحتل مجددا وهذه المره على بد مجاميع صغيره جدا من اسراب الظلام الدواعش



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •