2022/05/09 19:43
  • عدد القراءات 6500
  • القسم : صانع الحدث

مشعان يكشف لـ المسلة ردّ الدعوى لعدم الاختصاص: (فاسد) ومن فدائيي صدام يفبرك المعلومات عن شهادتي

بغداد/المسلة: قال القيادي في تحالف السيادة، والنائب في البرلمان العراقي، مشعان الجبوري، الاثنين، 9 ايار، 2022، ان المحكمة الاتحادية ليست جهة الاختصاص في الدعاوى المتعلقة بصحة عضوية النواب بعد مصادقتها على النتائج.، في معرض ردّه على الأنباء بشأن الدعوى القضائية المتعلقة بصحة عضويته في النواب.

وقال الجبوري لـ المسلة أنه تم تحديد الـ  15 من الشهر الجاري موعدا لإعلان قرار رد  الدعوى لعدم الاختصاص.

وقررت المحكمة الاتحادية العليا، الاثنين، 9 ايار، 2022، تأجيل اصدار الحكم بدعوى صحة عضوية مشعان الجبوري في النواب.

ويتحدث مراقب للشأن البرلماني والسياسي عن الموضوع رافضا الإفصاح عن اسمه حتى لا يعد مدحا مقصودا أن "مشعان الجبوري، مهما اختلفنا معه وبغض النظر عن الشهادة الاكاديمية، فانه رجل مخضرم في السياسة قبل سقوط النظام وبعده، وله صولات وجولات في مضمار السياسة والاعلام لا يمكن لاحد نكرانها وتعبر عن مهارة وذكاء وتجربة، لابد من الاعتراف بها".

وقال مصدر قضائي لـ المسلة، ان "المحكمة الاتحادية العليا اجّلت اصدار الحكم".

وكان الجبوري قد غرّد في الشهر الماضي عن "نائب سابق اشتهر بالخيانة والفساد وكان متطوعًا في فدائيي صدام ينشر  صورة كتاب مزور مفاده ان شهادتي الدراسية غير صحيحة".

وقال الجبوري: "سبق لمفوضية الانتخابات ان ردت شكوى سابقة منه مستنداً الى ذات الكتاب المزور،  وبعد ان تلقت كتابًا من وزارة الخارجية يؤكد انها تحققت من صحة وثيقتي الدراسية".

واعتبر الجبوري أن "اي شخص يمكنه اقامة دعوى في المحكمة الاتحادية على رئيس الجمهورية او على نائب وباي ادعاء وان كان غير حقيقي وبهدف التشويش او الابتزاز كما هو حال من اقام الدعوة ضدنا لانه يعرف انه ليس من اختصاص المحكمة الاتحادية النظر ان كانت شهادة النائب صحيحة او مزورة وان ذلك من اختصاص محاكم أخرى".

وفي تلميح واضح لأحد المنافسين السياسيين، قال الجبوري أن "البعض يطبل وينشر وثيقة تاريخها هو ٢٦-٩-٢٠٢١

وسبق وان تقدم بها مزورها الى مجلس مفوضية الانتخابات وردت طلبه وطعن امام الهيئة القضائية في محكمة التمييز  الاتحادية وردت طعنه بتاريخ ٢١-١١-٢٠٢١ وصادقت على قرار مجلس المفوضين الذي اعتبر ان وثيقتي الدراسية صحيحة.

وختم مشعان الجبوري بالسؤال: من يعرف السبب ؟

المسلة 

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •