2022/06/19 12:15
  • عدد القراءات 4881
  • القسم : مواضيع رائجة

عشائر جنوبية تهاجم الشركات الحكومية لارغامها على توفير وظائف لأبناءها

بغداد/المسلة: تتعرض شركة أور العامة للصناعات الهندسية في ذي قار (إحدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن)، الى الاغلاق من قبل العشائر التي تدعي ملكية الارض التي انشئت عليها الشركة.

وبين فترة واخرى، يقوم أفراد إحدى العشائر في ذي قار على إغلاق الشركة ويمنعون الموظفين من الدخول.

ويطالب ابناء العشائر بتعويضات للأرض التي عيلها مبنى الشركة عبر تعيين أفراد من العشيرة ضمن ملاكات الشركة.

وتعد شركة أور العامة هي إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن العراقية، والتي أُسِسَت عام 1988، من دمج منشأتين، هما المنشأة العامة للقابلوات والأسلاك الكهربائية، والمنشأة العامة لصناعة الألمنيوم، وتقع الشركة في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار.

وبالإضافة الى الاحتجاجات، تشكو الشركة ايضا من عدم تسديد ديونها.

ويقول مدير عام الشركة حيدر سهر الحسيناوي، أن وزارة الكهرباء كانت مدينة للشركة بـ 35 مليار دينار حتى وقت قريب وبعد المطالبات اوعز الوزير بتسديد جزء منها، مؤكداً ان مديونية وزارة الكهرباء الحالية تبلغ 25 مليار دينار واجبة السداد للشركة.

وحسب الحسيناوي، فان الوزارات الاتحادية تسدد مستحقات القطاع الخاص وتتلكأ بتسديد مستحقات شركتنا كونها شركة حكومية، مضيفا ان الدعم الحكومي للصناعة ضعيف إن لم يكن سلبياً ولاسيما في مجال صرف المستحقات المالية.

ويقدر اجمالي ما مطلوب تسديده شهرياً من ايرادات الشركة يقدر بنحو مليار دينار، وفقا لمدير الشركة.

المسلة - اعداد محمد الخفاجي

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 

 

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 16  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •