2022/06/23 11:09
  • عدد القراءات 2663
  • القسم : تواصل اجتماعي

أمية الجبارة.. لماذا نسيها أهلها؟

بغداد/المسلة: كتب حجي احمد..

امية الجبارة رمز من الرموز   الجهادية البطلة التي استشهدت وهي تقاتل داعش.

امرأة سنية من صلاح الدين لم تغادر منطقتها وقاتلت مع أهلها مجرمي داعش حتى لفظت إنفاسها الاخيرة.

اليوم ذكراها السنوية، لكن لا احد من  قيادات السنة يذكرها لانها لم تكن اداة الدول التي رعت داعش ومولتها

تواصل اجتماعي

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 

 

تابع الجديد والمفيد في المسلة اكسبريس عبر موبايلك اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في قناة المسلة تليغرام.. عبر الموبايل اضغط هنا

تابع الجديد والمفيد في صفحة المسلة على فيسبوك اضغط هنا

 

 

 

 


شارك الخبر

  • 7  
  • 12  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •