2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 779
  • القسم : محطات

ناشطون يدعون لتحسين وضع المعلم

بغداد/المسلة: نظم ناشطون شباب يطلقون على أنفسهم "رسل الأمل"، الأحد، فعالية "شكرا معلمي" في عموم العراق احتفاء بعيد المعلم العراقي الذي يوافق اليوم الأول من آذار، فيما أكدوا على ضرورة تحسين الوضع المعاشي للمعلم وتوفير الضمانات الاجتماعية له.

وتضمنت الفعالية قيام الناشطين بزيارة المدارس وتوزيع الورود والحلوى بين الطلبة والمعلمين، تعبيرا عن الامتنان والتقدير للمعلم الذي بذل جهدا وأنتج أجيالا توزعت على كل الاختصاصات وفي شتى المجالات، فكان له الفضل الأول بذلك.

شهدت منطقة الكرادة وسط بغداد انطلاق شباب محتفيين بالمناسبة رافعين لافتات مكتوب عليها "شكرا معلمين" وورود صفراء.

وفق ذلك قال مشاركون في الفعالية، إن "رسالة المعلم في العراق هي رسالة إنسانية لابد أن تحترم وتقدر على كل المستويات"، مؤكدين على "أهمية تحسين الوضع المعاشي للمعلم وتوفير الضمانات الاجتماعية له لدوره الكبير في خدمة العلم والثقافة والتربية الحديثة".

  واعتبروا،  أن "المعلمين يمثلون طليعة القوى الناهضة من اجل الحرية والاستقلال الوطني".

وأشاد الناشطون "بدور المدرسة العراقية ومنجزاتها التي أثمرت أجيالا من العلماء والمثقفين والمبدعين ممن تجاوزوا حدود العراق الى العالمية".


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •