2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 606
  • القسم : محطات

عشائر ديالى تتبرء من المنتمين لداعش

أعلنت العشائر براءتها من أي شخص ينتمي للجماعات المتطرفة.

بغداد/المسلة: عقدت عشائر محافظة ديالى،الثلاثاء، اجتماعا موسعا في مقر قيادة الشرطة وسط بعقوبة لدعم خمسة ملفات حيوية داخل المحافظة، فيما أعلنت العشائر براءتها من أي شخص ينتمي للجماعات المتطرفة.

وقال المتحدث الاعلامي بإسم شرطة ديالى العقيد غالب العطيه،  في تصريحات تابعتها "المسلة"  ، إن "زعماء القبائل والعشائر في محافظة ديالى عقدوا، اليوم، اجتماعا موسعا في مقر قيادة الشرطة وسط بعقوبة بحضور وكيل وزارة الداخلية لشؤون العشائر الفريق مارد الحسون ومحافظ ديالى عامر المجمعي وعدد من القيادات الحكومية بالاضافة الى شخصيات دينية من مختلف الطوائف".

 وأضاف العطية أن "الاجتماع جاء لدعم خمسة ملفات حيوية في ديالى اهمها دعم العشائر لجهود القوى الامنية والحشد الشعبي في معركتها ضد تنظيم داعش واعوانه وتحرير كافة المناطق من سيطرته اضافة الى دعم ملف اعادة النازحين للمناطق المحررة والاسهام في تنشيط ملف المصالحة الوطنية".

واكد العطية أن "الاجتماع ركز على دعم العشائر لجهود الامن الداخلي عبر التواصل بالمعلومة الصحيحة والابلاغ الفوري عن أي حركات مشبوهة"، مبيناً أن "الاجتماع خرج بجملة مقررات هامة ابرزها اعلان عشائر ديالى البراءة من أي شخص ينتمي الى صفوف الجماعات المتطرفة".

وتابع أن "العشائر تلعب دوراً محورياً في ملفي الامن والمصالحة وهي ركيزة مجتمعية راسخة تحظى بالاحترام والتقدير".

يشار الى أن عشائر ديالى تلعب دوراً محورياً في ملفات حيوية عدة نتيجة ثقلها المجامعي وتاثيرها في شرائح واسعة خاصة في ديالى.


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •