2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 3483
  • القسم : محطات

الزبيدي: فتح مطارات في بعض المحافظات

أعلن وزير النقل باقر الزبيدي، السبت، عن منح الصلاحيات الكاملة لمحافظي ميسان وذي قار وواسط للبدء بعملية تشييد المطارات بمحافظاتهم للرحلات الداخلية.

بغداد/المسلة: أعلن وزير النقل باقر الزبيدي، السبت، عن منح الصلاحيات الكاملة لمحافظي ميسان وذي قار وواسط للبدء بعملية تشييد المطارات بمحافظاتهم للرحلات الداخلية، مبينا ان تلك المطارات ستخصص للرحلات الداخلية.

وقال الزبيدي في بيان صحافي اطلعت عليه "المسلة"،ان "إن "المطارات التي من المفترض افتتاحها في العراق ستكون للرحلات الداخلية في كل من ميسان وذي قار وواسط"، موضحا انه "تم منح الصلاحيات الكاملة للمحافظين للبدء بعملية تشييد هذه المطارات".

وأضاف الزبيدي أن "العتبة الحسينية ستستثمر مطار الإمام الحسين الدولي"، مؤكدا تأييده "لقرار العتبة بإتمام هذا المشروع الحيوي الذي سيخدم المدينة والزائرين تحت إشراف سلطة الطيران المدني العراقي".

وكان وزير النقل باقر الزبيدي أكد، في (31 أيار 2015)، انه سيتم افتتاح ثلاث مطارات دولية بمحافظات ميسان وواسط وذي قار بالأشهر القليلة القادمة، وبين أنها ستساعد كثيرا في تسهيل عملية نقل المسافرين عموماً وزوار العتبات المقدسة خصوصا.

كما اعلن الزبيدي، في (11 أيلول 2014)، أن الأشهر الثلاثة المقبلة ستشهد افتتاح مطار مدني في مدينة الكوت بمحافظة واسط وسيبدأ برحلات داخلية إلى السليمانية والبصرة ومن ثم إلى مطارات خارجية، مؤكدا أن محافظة واسط أبدت استعدادها لحل القضايا المادية التي كانت تعيق إنشاء المطار.

وتضم محافظة واسط ومركزها الكوت خمسة مطارات عسكرية أنشئت أربعة منها خلال ثمانينيات القرن الماضي وهي مطار النعمانية ومطار الصويرة ومطار البشائر ومطار إضحيه إضافة إلى قاعدة الكوت الجوية والتي تحمل اسم قاعدة أبو عبيدة الجوية.

فيما تصل المساحة المقترحة لإنشاء المطار المدني ضمن قاعدة لقاعدة الإمام علي الجوية (20 كم جنوب غرب الناصرية)، الى نحو 20 ألف متر مربع.

يذكر ان إدارة محافظة ميسان أعلنت، في 28 تشرين الثاني 2014، عن موافقة وزارة النقل على تحويل مطار البتيرة العسكري في المحافظة إلى مطار مدني.


شارك الخبر

  • 7  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (1) - حسن السماوي
    6/21/2015 10:55:53 AM

    بسم الله الرحمان الرحيم _ مثل هذا التخطيط غير صحيح ويكلف البلد أموالاً طائلة ومن ثروات الشعب وهو ليس له فائدة مرجوة وبديلاً عنة يمكن الاهتمام بالطرق الخارجية بين المحافظات الاهتمام بخطوط السكك الحديدية ونأخذ مقارنة في الدول الاسوية أو الدول الاوربية لم توجد بهذا الشكل زحمة مطارات توجد بها مطارات موزعة على مسافات بعيدة كل مسافة 500كم يوجد مطار أو أكثر في السعودية في الهند في تايلاند في روسيا في أيران في تركيا وياحبذا تتوزع المطارات في العراق في مناطق السنتر مثلا النجف وكربلاء - السماوة - البصرة - ا(لعمارة أو الكوت )واحدة منها هذا يكفي للعراقين لسنة 2100م العراق بحاجة ماسة الى معامل أسمنت - معامل حديد - معامل طابوق - معامل نورة - معامل غذائية متنوعة - معامل منتجات نفطية - وليس العراقي يأكل وينام ويتنقل بالمطارات وكل شئ مستورد والعراقي عطال بطال ؟



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •