2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 716
  • القسم : محطات

لص أمريكي يختبئ تحت السرير ثلاثة أيام

ما الذي كان يريد اللص سرقته من المنزل الذي يقع في جادة إيلينيا، بحي سبوتسوود بمدينة نيوجرزي.

بغداد/المسلة: اختبأ لص أمريكي أسفل سرير لمدة ثلاثة أيام، بعد أن عاد صاحب المنزل الذي خرج لإلقاء القمامة أثناء دخول اللص.

وتقول تقارير الشرطة في مدينة نيوجيرسي بأن اللص بريزون جيسون هابارد بقي مختبئاً تحت السرير ثلاثة أيام متتالية، حتى سمع صاحب المنزل أصواتاً غريبة تصدر من تحت السرير واكتشف اللص. وقد اعتقلت الشرطة اللص في العاشر من مايو (أيار) ووجهت له تهمة انتهاك حرمة المنزل والسرقة.

وصرح ناطق باسم الشرطة بأن الشرطة لم تكتشف بعد ما الذي كان يريد اللص سرقته من المنزل الذي يقع في جادة إيلينيا، بحي سبوتسوود بمدينة نيوجرزي.

وقد أمضى هابارد الوقت تحت السرير باللعب بهاتفه النقال الذي كان يشحنه من القابس الموجود بجانب السرير. إلا أن تقارير الشرطة لم تذكر فيما إذا كان قد تناول أي طعام أو شراب خلال هذه الأيام الثلاثة التي أمضاها تحت السرير.

ويذكر بأن اللص هابارد سيخضع للمحاكمة قريباً وربما يطلق سراحه بكفالة كبيرة تبلغ 50 ألف دولار أمريكي، .


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •