2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 3550
  • القسم : سياسة

سلمان الجميلي يطعن بزميلته عالية نصيف بالفاظ نابية والاخيرة تقذفه بحذائها

بغداد/ المسلة: شهد البرلمان العراق مشادة كلامية، الخميس، بين النائبين سلمان الجميلي عن القائمة العراقية وعالية نصيف عن العراقية الحرة ارتقت الى الطعن بشخص الاخيرة بالفاظ نابية على خلفية ماتحدثت به لاحدى وسائل الاعلام عن قيام الجميلي باجبار نواب العراقية على الخروج من جلسة التصويت على الموازنة الاربعاء.

 

وقالت نصيف لـ"المسلة"، إن "رئيس كتلة العراقية البرلمانية سلمان الجميلي طعن بها بكلمات نابية يندى لها جبين كل من يريد ان يتلفظ بها على خلفية ما قالته لاحدى الفضائيات امس الاربعاء عن قيام الجميلي باجبار نواب العراقية على الخروج من جلسة التصويت على الموازنة الاربعاء لاخلال النصاب وعدم الاستمرار بالتصويت على فقرات الموازنة المتبقية".

 

ولم تكمل نصيف حديثها لـ"المسلة" حتى انهارت بالبكاء ، لكنها قالت "سنذهب للتصويت اليوم وعازمين على التصويت وبلغوا كثير من النواب ممن كانوا حاضرين في جلسات سابقة يحضرون اليوم ويرجعون من ايفاداتهم .. ولن نخضع لترويع سياسيين في البرلمان".

 

وذكر مراسل "المسلة" ان نصيف قذفت رئيس كتلة العراقية في البرلمان النائب سلمان الجميلي بحذائها قبل ان يقمن عدد من البرلمانيات بسحبها الى المركز الاعلامي بعيدا عن النائب سلمان الجميلي الذي اوقفه عدد من النواب عن استمرار شتم نصيف.

 

واضاف ان العراك الذي نشب بين الجميلي ونصيف جاء على خلفية طلب الاول من رئيس القائمة العراقية الحرة ان يعمل على "ضبط لسان" عضوات القائمة قاصدا النائب عالية نصيف، قبل ان ينفجروا.

 

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •