المسلة

المسلة الحدث كما حدث

ألوان الصمت

ألوان الصمت

12 مايو، 2024

بغداد/المسلة الحدث:

نهله الدراجي

لو نفذ حبر القلم، واحتضرت حروفه الصامتة،
ستبقى ذكرياته ترقد في أعماق الورق مجهولة،
ودموع الحبر تتساقط كأمطار الشتاء،
تروي أشجار الأفكار وتشعل نيران الفناء.

ستغيب رقصة الحروف وراقص الكلمات،
وتبقى الصفحات تشتاق لمسة الفكر العذبة،
تنتحب الأوراق وتستنجد بالأنامل الشجاعة،
لتعيد للحبر حياةً وتمحو آلام البياض الرقيقة.

لكن اعلم يا قلمي العزيز، أنك لست مجرد حبر وورق،
إنما أداة للروح، تحمل بين طياتك قصص الحياة،
وعندما ينفد حبرك، ستعود إلى مصدرك الأصيل،
حيث الأفكار الخفية والأحلام الجميلة.

فلا تحزن يا قلمي، إنما استرح وتأمل،
ففي لحظة الهدوء والصمت ستنبثق الألوان،
وسيعود حبرك الجديد يروي الورق بأحاسيسه،
وتتوهج الصفحات مجدداً بأبداعات الكلمات العذبة.
فلنرسم سويًا على أوراق الحياة قصة الأمل،
ونبقى قلماً مبدعاً حتى لو نفذ حبر القلم.


المسلة – متابعة – وكالات

النص الذي يتضمن اسم الكاتب او الجهة او الوكالة، لا يعبّر بالضرورة عن وجهة نظر المسلة، والمصدر هو المسؤول عن المحتوى. ومسؤولية المسلة هو في نقل الأخبار بحيادية، والدفاع عن حرية الرأي بأعلى مستوياتها.