المسلة

المسلة الحدث كما حدث

ساحة القتال البرلمانية… مرآة للأزمة وتعطيل التشريع

ساحة القتال البرلمانية… مرآة للأزمة وتعطيل التشريع

21 مايو، 2024

بغداد/المسلة الحدث: انتقد المحلل السياسي حيدر سلمان، أداء مجلس النواب العراقي منذ تأسيسه، واصفًا إياه بالفاشل في خدمة المواطن.

واعتبر أن المجلس لم يكن سوى ساحة لصراعات الأحزاب المتنافسة، بعيدًا عن مصالح المواطنين.

واشار سلمان إلى فشل المجلس السبت الماضي في انتخاب رئيس جديد له، في ظل عدم حصول أي مرشح على الأغلبية المطلوبة.

واعتبر أن هذا الفشل هو الأحدث في سلسلة محاولات فاشلة لملء الفراغ منذ إقالة الرئيس السابق محمد الحلبوسي.

وذكر سلمان تفاصيل نتائج التصويت، حيث حصل المشهداني على 137 صوتًا، والعيساوي على 158 صوتًا، لكن دون بلوغ النصاب القانوني.
وأشار إلى أن الجلسة انتهت بشجار بين النواب قرب المنصة، مما أدى إلى إيقاف التصويت دون تحديد جلسة لاحقة.

وانتقد سلمان أولويات مجلس النواب، معتبرًا أنه لم يركز على تشريع القوانين المهمة لحياة المواطنين.
وأكد أن المجلس لم يحقق أي إنجازات تذكر منذ انطلاق دورته الحالية، سوى الصراعات والمناكفات بين الكتل.

دعوة لتغيير أولويات المجلس

و دعا سلمان إلى ضرورة أن يسير مجلس النواب ضمن آلية دعم الحكم والمواطن وتشريع القوانين المهمة لحياتهم.
وأكد أن قاعدة التشريعات العراقية قديمة ولا تواكب التحديثات، داعيًا النواب إلى العمل على تحديثها.

لا أهمية لشخصية رئيس المجلس

وأضاف سلمان أن المواطن العراقي لا يهمه من سيكون رئيس مجلس النواب، سواء المشهداني أو العيساوي،  بل المهم بالنسبة للمواطن هو أن يعمل المجلس على دعم الحكومة والمواطن، وتشريع القوانين المهمة لحياتهم.


المسلة – متابعة – وكالات

النص الذي يتضمن اسم الكاتب او الجهة او الوكالة، لايعبّر بالضرورة عن وجهة نظر المسلة، والمصدر هو المسؤول عن المحتوى. ومسؤولية المسلة هو في نقل الأخبار بحيادية، والدفاع عن حرية الرأي بأعلى مستوياتها.