المسلة

المسلة الحدث كما حدث

رئيسي: الولايات المتحدة اعترفت بأنها هي صنعت داعش

رئيسي: الولايات المتحدة اعترفت بأنها هي صنعت داعش

12 أكتوبر، 2022

بغداد/المسلة: قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الاربعاء، 12 تشرين الاول، 2022، خلال كلمة له في مؤتمر الوحدة الاسلامية في طهران إنّ “التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي لن يجلب الأمن للكيان الصهيوني مطلقاً”.

ولفت رئيسي إلى أن “شعوب المنطقة لم تتقبل التطبيع ولن تتقبله مع الاحتلال الإسرائيلي،مضيفاً “اخترنا أن تكون العلاقات مع الدول الاسلامية أولوية في سياستنا الخارجية”.

وشدد رئيسي على أنّ “القضية الفلسطينية والقدس أهم قضايا العالم”، مشيراً أيضاً إلى أنّ “رسالة الثورة الاسلامية هي الصمود مقابل العدو وقد أثمرت”.

وتابع رئيسي: “اعتقدوا أنهم قادرون على التفاوض مع الكيان الصهيوني لكنهم أخطأوا فهذا الكيان لا يفهم احترام المواثيق”.

وفي السياق نفسه، أكّد الرئيس الإيراني أنّ “منطق المقاومة انتصر ومنطق المساومة فشل”.

وكما قال إنّ “الولايات المتحدة سبق وأن اعترفت بأنها هي من صنع داعش”،  مشيراً إلى أنّ “الشهيد الفريق قاسم سليماني كان قائد محاربة الإرهاب”.

وأوضح أنّ “أي شخص يعمل على التفرقة بين المسلمين يمضي في طريق الأعداء”، وأن “اتحاد المسلمين ليس أمراً تكتيكياً وإنما أمر استراتيجي”.

 


المسلة – متابعة – وكالات

النص الذي يتضمن اسم الكاتب او الجهة او الوكالة، لايعبّر بالضرورة عن وجهة نظر المسلة، والمصدر هو المسؤول عن المحتوى. ومسؤولية المسلة هو في نقل الأخبار بحيادية، والدفاع عن حرية الرأي بأعلى مستوياتها.